أتالانتا يجدّد تفوّقه على فالنسيا برباعية إيليشيتش

السلوفيني يوسيب إيليشيتش يتعملق بتسجيله أربعة أهداف "سوبر هاتريك" ليقود أتالانتا الإيطالي للفوز 4-3 على مضيفه فالنسيا الإسباني والتأهّل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

  • أتالانتا يجدّد تفوّقه على فالنسيا برباعية إيليشيتش
    واصل أتالانتا مشواره الرائع في البطولة وتأهّل بنتيجة 8-4 في مجموع المباراتين

تعملق السلوفيني يوسيب إيليشيتش بتسجيله أربعة أهداف "سوبر هاتريك" ليقود أتالانتا الإيطالي للفوز 4-3 على مضيفه فالنسيا الإسباني  أمام مدرجات من دون جماهير بسبب فيروس "كورونا" في إياب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا ليكمل تفوّقه 8-4 في النتيجة الإجمالية. 

وفي مشاركته الأولى في البطولة واصل أتالانتا مغامرته الأوروبية بشكل رائع عندما أحرز إيليتشيتش هدفين في كل شوط ليقوده إلى دور الثمانية.

وتسبّب مختار دياكبي مدافع فالنسيا في ركلتي جزاء في الشوط الأول نفذهما إيليتشيتش بنجاح وفيما بينهما أدرك الفرنسي كيفن غاميرو التعادل.

وأضاف غاميرو هدفاً ثانياً قبل أن يضع فيران توريس فالنسيا في المقدمة لكن السلوفيني إيليتشيتش أكمل الثلاثية ثم اختتم الرباعية بتسديدة قوية ليبلغ فريقه دور الثمانية.

ورغم إقامة المباراة من دون جمهور بسبب "كورونا" تجمعت الآلاف من جماهير فالنسيا خارج الملعب لاستقبال حافلة فريقها الذي كان يأمل في تعويض خسارته 4-1 في الذهاب.

وبدأ فالنسيا المباراة بشكل سيء وأسقط دياكبي منافسه إيليتشيتش داخل منطقة الجزاء لينفّذ لاعب أتالانتا الركلة بنجاح.

وانقضّ غاميرو على الكرة ليهز الشباك لكن فريق المدرب جيان بييرو غاسبريني استعاد تفوّقه قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول بعدما لمس دياكبي الكرة بيده داخل منطقة الجزاء ليسدّدها إيليتشيتش في الشباك.

وسدّد ريمو فرولر كرة في العارضة لأتالانتا قبل أن يدرك غاميرو التعادل بعد تمريرة عرضية من توريس في الدقيقة 51.

ومنح المتألق توريس، الذي ذكرت وسائل إعلام إسبانية أنه سينتقل إلى برشلونة، التقدّم للمضيف لكن إيليتشيتش أحرز هدفين ليحسم فوز الفريق الإيطالي.