لفتة رائعة من لاعبي منتخب ألمانيا في مواجهة "كورونا"

ماذا فعل لاعبو منتخب ألمانيا لكرة القدم؟

  • لفتة رائعة من لاعبي منتخب ألمانيا في مواجهة "كورونا"
    لاعبو منتخب ألمانيا لكرة القدم يتبرّعون بمبلغ 2,5 مليون يورو

في خطوة إنسانية رائعة، تبرّع لاعبو منتخب ألمانيا لكرة القدم بمبلغ 2,5 مليون يورو لمكافحة الأزمة التي تسبّب بها فيروس "كورونا"، بحسب ما أفاد مدير المنتخب أوليفر بيرهوف.

وقال بيرهوف في مؤتمر صحافي عبر الفيديو شارك فيه مدرب المنتخب يواكيم لوف: "أنا على اتصال مع اللاعبين، وقرّرنا منح مساعدة فورية بقيمة 2,5 مليون يورو".

وقال الحارس المخضرم وقائد المنتخب مانويل نوير في شريط فيديو على صفحته في "انستغرام": "يجب أن نعتني ببعضنا البعض في أوقات كهذه. نحن في المنتخب الوطني نفكّر وسنتبرّع من أجل قضية جيدة".

ونشر لاعبون آخرون على غرار جوشوا كيميتش وليون غوريتسكا من بايرن ميونيخ وماتياس غينتر من بوروسيا مونشنغلادباخ فيديوهات مماثلة.

ولم يحدّد اللاعبون شكل التبرّع، لكنهم وجّهوا متابعيهم إلى منصة "فير هيلفن" الهادفة للتنسيق بين المتطوعين في ألمانيا أثناء الأزمة.

وأضاف بيرهوف: "حصل اتفاق سريع جداً حول رغبتنا في القيام بلفتة كفريق"، موضحاً أن ان إيلكاي غوندوغان (مانشستر سيتي الإنكليزي)، طوني كروس (ريال مدريد الإسباني) والحارس مارك-أندريه تير شتيغن (برشلونة الإسباني) دعموا أيضاً هذه الفكرة.

من جهة أخرى، دعا لوف الناس إلى تغيير سلوكهم بعد هذه الأزمة.

وقال في فيديو من منزله في فرايبورغ: "يعاني العالم احتراقاً جماعياً. يبدو أن الارض تدافع عن نفسها ضد البشرية التي تعتقد أن بمقدورها القيام بأي شيء وتعرف كل شيء".

وتابع: "القوة، الجشع والربح كانت دوماً في المقدمة (في السنوات الأخيرة)".

وأضاف: "لكن اليوم هناك ما يؤثّر علينا جميعنا، وندرك ما يهمّ حقاً في الحياة: الأصدقاء، العائلة واحترام الآخرين".

كذلك رحّب لوف بقرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أول من أمس الثلاثاء تأجيل كأس أوروبا من صيف 2020 إلى صيف 2021.

وكشف رئيس الاتحاد الالماني فريتس كيلر أن لوف وبيرهوف عرضا تقليص حجم رواتبهما للمساعدة في الخروج من هذه الأزمة.