ترحيب في العالم بقرار تأجيل أولمبياد طوكيو

العالم الرياضي بمعظمه يرحّب بقرار إرجاء دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي كانت مقرّرة هذا الصيف في طوكيو بسبب تفشّي فيروس "كورونا".

  • ترحيب في العالم بقرار تأجيل أولمبياد طوكيو
    ردود فعل مرحّبة بالقرار

رحّب العالم الرياضي بمعظمه بقرار إرجاء دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي كانت مقرّرة هذا الصيف في طوكيو بسبب تفشّي فيروس "كورونا".

وأفادت اللجنة الأولمبية الدولية والحكومة اليابانية في بيان مشترك: "في الظروف الراهنة وبناء على المعلومات المقدّمة من منظّمة الصحة العالمية اليوم (أمس)، خلص رئيس اللجنة الأولمبية الدولية (الألماني توماس باخ) ورئيس الوزراء الياباني (شينزو آبي) إلى أن الأولمبياد الثاني والثلاثين في طوكيو يجب أن يتم تأجيله إلى ما بعد العام 2020، لكن ليس أبعد من صيف 2021، لحماية صحة الرياضيين وجميع المعنيين بالألعاب الأولمبية والمجتمع الدولي".

في ما يلي أبرز ردود الفعل على القرار من منظّمات رياضية:

رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ

"مقارنة هذا الإرجاء مع إلغاء ألعاب أولمبية اخرى خلال الحربين العالميتين الأولى والثانية ليس أمراً جيداً إذا ما أخذنا في الاعتبار العذابات التي خلّفتها خلال سنوات عدة. ما نستطيع قوله بأن هذا الوباء هو أزمة غير مسبوقة في تاريخ الانسانية. إنه تحد غير مسبوق في تاريخ الألعاب الأولمبية".

 

* الاتحاد الدولي لألعاب القوى

"هذه هي إرادة الرياضيين ونحن على يقين من أن هذا القرار سيعطي الرياضيين والمسؤولين والمتطوعين بعض الراحة والوضوح في هذا الوضع الملتبس وغير المسبوق. سيقوم الاتحاد بكل ما في وسعه للحفاظ على موسم المسابقات الصيفية في عام 2020، بأن ينطلق وينتهي في أوقات متأخرة عن المعتاد. وهكذا، فإن الرياضيين، عندما يصبحون مستعدّين وإذا تم احترام السلامة الصحية، سوف يمكنهم خوض كل المسابقات في كل قارة".

 

* رئيس الاتحاد الدولي للجمباز موريناري واتانابي

"اتّخذ رئيس اللجنة الأولمبية توماس باخ ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي قراراً شجاعاً. في هذا الوضع الصعب يتعيّن علينا أن نكون متّحدين ومتضامنين".

 

* رئيس اللجنة الأولمبية الألمانية ألفونس هورمان

"القرار السريع والواضح بإرجاء الألعاب الأولمبية والألعاب البارالمبية هو قرار عادل ويحمل أهمية هائلة للرياضة العالمية والمجتمع العالمي. هذا الارجاء يؤكّد أيضاً لسكان العالم أن كل الأمور في الرياضة موجودة من أجل السيطرة بأفضل طريقة وأسرع وقت على وباء كورونا المستجدّ".

 

* رئيس اللجنة الأولمبية الإسبانية أليخاندور بلانكو

"أعطتنا اللجنة الأولمبية نبأ ساراً من خلال الاعلان عن إرجاء الألعاب الأولمبية طوكيو 2020. هذا القرار يسمح بضمان التكافؤ بين جميع الرياضيين والحفاظ على صحتهم كما طالبنا منذ بداية الأزمة".

 

* رئيس اللجنة الأولمبية الإيطالية جيوفاني مالاغو

"هذا قرار ممتاز، اتُّخذ في وقت قياسي نظراً للمصالح الموجودة على المحك. إمكان إقامتها من الآن وحتى صيف 2021 يعني أن النية قائمة لدراسة كل الخيارات الممكنة، بما فيها إقامتها في الربيع المقبل (...).

 

* رئيس اللجنة الأولمبية الفرنسية دوني ماسيليا

"القرار هو أفضل خيار. لن يكون هناك إلغاء وهذا أمر إيجابي. القرار استجابة لمعظم الرياضيين، الأولوية كانت بإقامة الألعاب مع جميع الضمانات الصحية واستعدادات متكافئة لجميع الرياضيين ما يؤمّن مبدأ التكافؤ".