"الذئاب" يتولون مهمة التوصيل إلى المنازل في روما!

نادي روما سيوصل الغذاء إلى منازل الأعضاء الذين تخطت أعمارهم سن الـ75 لحمايتهم من كورونا.

  • شعار نادي روما الذي يتوسطه ذئب (أرشيف)

أعلن نادي روما الإيطالي، في بيان صادر عنه، اليوم الأربعاء، أنه اعتباراً من يوم الجمعة المقبل، سيقدم الوجبات الغذائية والأجهزة الصحية للحماية من فيروس كورونا.

وقال روما إنه سيقدم هذه الخدمات إلى جميع أعضائه الذين تزيد أعمارهم عن 75 عاماً، حسبما أفادت المؤسسة الخيرية التابعة لنادي "الذائب" فريق العاصمة الإيطالية.

وستعتني مؤسسة الفريق "Roma Cares" بأعضائها الأكبر سناً، وهي الفئة الأكثر عرضة للخطر بسبب انتشار فيروس كورونا، الذي أصاب تقريباً 69 ألف شخصاً في إيطاليا وتسبب في وفاة أكثر من ستة آلاف و800.

وتنضم هذه المبادرة إلى سلسلة طويلة من التبرعات التي قدمها عالم كرة القدم الإيطالية مؤخراً، من خلال أندية مثل يوفنتوس وإنتر ميلان وميلان ونابولي التي ساهمت أيضاً.

وفي سياق متصل، تولى العديد من لاعبي كرة القدم مسؤولية الترويج شخصياً لجمع التبرعات من أجل مكافحة تداعيات فيروس كورونا، مثل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش لاعب ميلان، ولورنزو إنسيني (نابولي) وفيديريكو بيرنارديسكي (يوفنتوس).