بسبب "كورونا"... معاناة كبيرة لاتحاد الكرة الأسترالي

الاتحاد الأسترالي لكرة القدم يستغني عن 70% من عامليه بسبب تأثير انتشار فيروس "كورونا" الذي أدّى إلى الحجر الصحي في البلاد.

  • بسبب "كورونا"... معاناة كبيرة لاتحاد الكرة الأسترالي
    كان دوري الكرة للمحترفين آخر بطولة رياضية بارزة في أستراليا تتوقّف يوم الثلاثاء الماضي

استغنى الاتحاد الأسترالي لكرة القدم عن 70% من عامليه بسبب تأثير انتشار فيروس "كورونا" الذي أدّى إلى الحجر الصحي في البلاد.

وقال جيمس جونسون رئيس الاتحاد الأسترالي في بيان اليوم الجمعة: ”كان قراراً صعباً للغاية لكنه ضروري للحفاظ على استقرار الاتحاد من أجل مواصلة خدمة اللعبة وإن كان بأسلوب مختلف تماماً".

وأضاف: ”كل الصناعات حول العالم تأثّرت بشدة من وباء كوفيد-19 وكرة القدم في أستراليا ليست استثناء“.

وكان دوري الكرة للمحترفين آخر بطولة رياضية بارزة في أستراليا تتوقف يوم الثلاثاء الماضي بعد كرة القدم الأسترالية (أي أف أل) ودوري الرغبي المحلي ودوري الرغبي للمحترفين.

وأضاف جونسون: ”هذه التطورات أثّرت على العديد من إيرادات الاتحاد الأسترالي ومن بينها رسوم التسجيل والبث التلفزيوني والرعاة ومبيعات التذاكر والتمويل الحكومي لذا كنا بحاجة لتعديل عملياتنا لضمان استمرار العمل“.

واقترب عدد المصابين بفيروس "كورونا" في أستراليا من ثلاثة آلاف شخص مقابل أقل من 100 حالة في بداية آذار/ مارس.