الدوري الإنكليزي: قرارات صعبة مقبلة!

المسؤولون عن كرة القدم الإنكليزية سيتخذون قرارات بهدف تفادي الأضرار الاقتصادية الناجمة عن كورونا.

  • الدوري الإنكليزي: قرارات صعبة مقبلة!
    محمد صلاح وساديو ماني في احدى مباريات ليفربول هذا الموسم (أرشيف)

يسعى المسؤولون عن كرة القدم الإنكليزية، إلى إيجاد حلول تخولهم اتخاذ القرارات التي ستستاعد الأندية والمنظمات والمسابقات لتفادي الأضرار الإقتصادية، الناتجة من أزمة انتشار فيروس كورونا "كوفيد-19".

وتم الاتفاق على اتخاذ قرارات صعبة وحاسمة، بعد اجتماع رابطة "البريميرليغ" ورابطة الدوري الإنكليزي (المسؤولة عن دوريات الدرجة الثانية والثالثة والرابعة)، ورابطة اللاعبين المحترفين، حيث أظهروا تضامنهم مع المتضررين بسبب الوباء واتفقوا على العمل المتواصل والمشترك من أجل الوصول لحلول مشتركة.

وجاء في البيان الصادر عن الأطراف الثلاثة، أنهم اتفقوا على اتخاذ قرارات صعبة للتخفيف من الآثار الاقتصادية الناتجة عن تعليق نشاط كرة القدم في إنكلترا،إضافة إلى العمل المتواصل والمشترك من أجل الوصول لحلول مشتركة.

ومن الواضح أن النشاط لن يُستأنف حتى 30 نيسان/أبريل المقبل، ومع ذلك أكدوا أنهم لن يتخذوا هذه القرارات إلا عندما تكون "الظروف مواتية".

ويهدف هذا الأمر إلى التوصل لحلول مناسبة، وتجنب اتخاذ قرارات مثل التي اتُخذت يوم الخميس الماضي، من قبل بقية الفئات في كرة القدم الإنجليزية، والتي كان منها إلغاء الموسم الحالي وبذلك لن تكون هناك فرق صاعدة أو هابطة.