شعلة الأولمبياد في مدينة فوكوشيما

مدينة فوكوشيما اليابانية تتسلّم، اليوم الأربعاء، شعلة أولمبياد طوكيو حيث سيتم عرضها حتى نهاية الشهر الحالي.

  • أُقيم حفل مختصَر بسبب فيروس "كورونا"

تسلّمت بلدية فوكوشيما، اليوم الأربعاء، شعلة أولمبياد طوكيو حيث سيتم عرضها حتى نهاية الشهر الحالي عقب تأجيل الأولمبياد للعام المقبل بسبب فيروس "كورونا".

وتم تسليم الشعلة في حفل مختصَر بسبب "كورونا" في قرية التدريب الوطنية في فوكوشيما.

وحضر يوكيهيكو نونومورا فقط من اللجنة المنظِّمة للأولمبياد حفل تسليم الشعلة في فوكوشيما.

وسلّم نونومورا الشعلة بعدها إلى ماكوتو نوغي من بلدية فوكوشيما.

وتم اختيار قرية التدريب الوطنية في فوكوشيما كنقطة انطلاق مسيرة الشعلة التي تستغرق 121 يوماً.

وستظلّ الشعلة معروضة في القرية حتى 30 نيسان/ أبريل الحالي قبل انتقالها إلى طوكيو حيث لم يقرّر المنظمون بعد أين سيتم عرضها في العاصمة اليابانية.

واستُخدمت القرية مركزاً لإطلاق جهود الإغاثة على طول الساحل المنكوب بعد زلزال وتسونامي 2011 الذي ضرب اليابان، ولم تعد إلى سابق عهدها إلا قريباً كمركز لإعداد لاعبي كرة القدم الشبان في اليابان.

وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي أعلن الأسبوع الماضي تأجيل الأولمبياد لمدة عام واحد بعد الاتفاق مع الألماني توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية.

وهذا أول تأجيل في تاريخ الألعاب الأولمبية الحديثة البالغ 124 عاماً، رغم أن العديد من الدورات، ومن بينها أولمبياد طوكيو 1940، أُلغيت بسبب الحرب العالمية الثانية.

وتم قبل يومين تحديد الموعد الجديد لانطلاق الأولمبياد بين 23 تموز/ يوليو والثامن من آب/ أغسطس 2021.