مدرّب بلجيكا: هازار تعافى من الجراحة

روبرتو مارتينيز مدرب المنتخب البلجيكي لكرة القدم يؤكّد أن النجم إيدن هازار تعافى جيداً من جراحة في الكاحل لكنه لم يوضح موعد عودة لاعب ريال مدريد الإسباني.

  • مدرّب بلجيكا: هازار تعافى من الجراحة
    إيدن هازار

أكّد الإسباني روبرتو مارتينيز مدرب المنتخب البلجيكي لكرة القدم أن النجم إيدن هازار تعافى جيداً من جراحة في الكاحل لكنه لم يوضح موعد عودة لاعب ريال مدريد الإسباني.

وبدا اللاعب البالغ 29 عاماً في طريقه للابتعاد عن الملاعب لفترة طويلة لكن توقُّف النشاط الكروي بسبب تفشّي فيروس "كورونا" يعني أنه ربما يشارك هذا الموسم لو تم استكمال الدوري الإسباني.

وأُصيب هازار في نهاية شباط/ فبراير الماضي خلال الخسارة أمام ليفانتي بعد عودته بأسابيع من غياب لمدة ثلاثة أشهر بسبب إصابة.

وقال مارتينيز في مقابلة مع وسائل إعلام بلجيكية: ”أعلم أنه يتعافى بشكل جيد. لا يبتعد كثيراً عن الركض لكن لا توجد أي مضاعفات. كل شيء سار جيداً في الجراحة لكن أيضاً نريد أن يسير كل شيء على ما يرام في أربعة أو خمسة أسابيع بعد ذلك وبدون مضاعفات“.

وأضاف مارتينيز: ”نعلم أنه سيعود أقوى. كنا محظوظين بخضوعه للجراحة قبل تفشّي فيروس كورونا".