نجوم الكرة يستنكرون: العدالة لجورج فلويد

نجوم كرة القدم يعربون عن استنكارهم لمقتل المواطن الأميركي الأفريقي، جورج فلويد، الأسبوع الماضي على يد الشرطة الأميركية في مدينة مينيابوليس (ولاية مينيسوتا).

  • نجوم الكرة يستنكرون: العدالة لجورج فلويد
    سانشو معرباً عن استنكاره لمقتل جورج فلويد

انضم الإنكليزي جيدون سانشو والمغربي أشرف حكيمي لاعبَي بوروسيا دورتموند الألماني، لقائمة اللاعبين الذين أعربوا عن استنكارهم لمقتل المواطن الأميركي الأفريقي، جورج فلويد، الأسبوع الماضي على يد الشرطة الأميركية في مدينة مينيابوليس (ولاية مينيسوتا).

وبعد أن سجّل هدف فريقه الثاني، الأول من ثلاثيته "الهاتريك"، في اللقاء أمام بادربورن في الدقيقة 57، خلع سانشو قميصه ليكشف عن قميص ثانٍ كتب عليه "العدالة لجورج فلويد".

كذلك فإن حكيمي أظهر قميصاً عليه العبارة نفسها.

وانضم اللاعبان للاعبين آخرين في الدوري الألماني أعربوا عن احتجاجهم لمقتل فلويد مثل الفرنسي ماركوس تورام، مهاجم بوروسيا مونشنغلادباخ.

وبعد أن سجّل ثاني أهداف فريقه في اللقاء أمام يونيون برلين، جثا تورام على ركبته اليسرى ورأسه، معبّراً عن تضامنه مع فلويد وذلك على غرار ما قام به لاعب فريق سان فرانسيسكو في دوري كرة القدم الأميركي (NFL)، كولين كابيرنيك، في 2016 أثناء عزف النشيد الوطني للولايات المتحدة، كنوعٍ من الاحتجاج على عنف الشرطة تجاه المواطنين الأميركيين الأفارقة.

ولم يكن سانشو وحكيمي وتورام وحدهم في عالم الكرة الذين أعربوا عن تضامنهم مع فلويد، حيث نشر نجم باريس سان جيرمان الفرنسي كيليان مبابي، عبر حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي رسالة: "العدالة لجورج".

من جهته أيضاً أعرب نادي برشلونة الإسباني عن استنكاره لمقتل فلويد، وقال عبر صفحته في "تويتر" مع خلفية سوداء: "العنصرية شكل من أشكال التمييز، تسعى لتحطيم وتهميش الناس بسبب جنسهم أو أصلهم أو لون بشرتهم، وهذا وباء يؤثّر علينا جميعاً".

وأضاف: "في برشلونة لن نتوقّف عن محاربة العنصرية، هذا هو التزامنا".