رئيس الاتحاد الألماني فخور باللاعبين المتضامنين مع فلويد

فريتس كيلر رئيس الاتحاد الألماني فخورٌ بما فعله اللاعبون في قضية جورج فلويد على رغم من مواجهتهم للعقوبات.

  • رئيس الاتحاد الألماني فخور باللاعبين المتضامنين مع فلويد
    جادون سانشو يرتدي قميصاً كتب عليه "العدالة لجورج فلويد"

أعرب رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم، فريتس كيلر عن فخره باللاعبين الذين أظهروا تضامنهم مع المواطن الأميركي جورج فلويد الذي قضى على يد شرطة بلاده، على رغم من مواجهتهم لعقوبات محتملة بموجب قوانين اللعبة.

ووجه عددٌ من اللاعبين رسائل تضامن مع فلويد المواطن الأميركي الأسود، والذي قضى اختناقاً قبل نحو أسبوع على يد شرطي أبيض في مينيابوليس، في حادثة أثارت موجة احتجاجات متواصلة ضد العنصرية في عشرات المدن الأميركية.

وأظهر لاعبا بوروسيا دورتموند الإنكليزي جادون سانشو والمغربي أشرف حكيمي قميصاً داخليا كتب عليه "العدالة لجورج فلويد"، بينما احتفل الفرنسي ماركوس تورام لاعب بوروسيا مونشنغلادباخ بتسجيل هدف من خلال الركوع على ركبة واحدة، ووضع لاعب شالكه الأميركي ويستون ماكيني شارةً حول ساعده كتب عليها "العدالة لجورج".

وأصدر الاتحاد الألماني بياناً ذكّر فيه بأن قوانين اللعبة تمنع توجيه الرسائل السياسية في الملاعب، مبدياً في الوقت عينه تفهمه لرد الفعل.

ونقل البيان عن رئيس الاتحاد قوله "لدي احترام هائل للاعبين الذين لديهم مواقف ويعربون عن تضامنهم. نحن بحاجة للاعبين مسؤولين مثلهم وأنا فخور بهم. من وجهة نظر أخلاقية، أتفهم تماماً ما قاموا به في نهاية الأسبوع. لا يوجد أحد لم يتأثر بما حصل في الولايات المتحدة".

وبحسب القوانين المرعية، ستكون اللجنة التأديبية التابعة للاتحاد مضطرةً للتدقيق في احتفالات لاعبي "البونديسليغا"، واتخاذ قرار بفتح تحقيق وفرض عقوبات محتملة.