الدوري الإنكليزي: إصابة واحدة بكورونا من أصل 1197 شخصاً

الجولة الخامسة من فحوصات الكشف عن فيروس كورونا في الدوري الإنكليزي الممتاز انتهت بتسجيل إصابة واحدة فقط.

  • الدوري الإنكليزي: إصابة واحدة بكورونا من أصل 1197 شخصاً
    ولم يكشف توتنهام عن اسم المصاب احتراماً للسرية الطبية

كشفت الجولة الأخيرة من فحوصات فيروس كورونا "كوفيد-19، التي اجرتها رابطة الدوري الإنكليزي لكرة القدم، عن تسجيل إصابة واحدة من أصل 1197 شخصاً خضعوا للاختبارات، وتبين أن الإصابة لأحد أفراد نادي توتنهام.

بدوره، أكد النادي "اللندني" أن الشخص المصاب ينتمي إليه من دون تحديد ما إذا كان لاعباً أو عضواً في الجهاز الفني أو أحد الموظفين.

وقال "السبيرز" في بيان "لقد تبلغنا من رابطة الدوري الممتاز أن لدينا نتيجة إيجابية لفحص "كوفيد-19" بعد الجولة الأخيرة التي أقيمت في مقرنا التدريبي".

ولم يكشف توتنهام عن اسم المصاب احتراماً للسرية الطبية، فيما أشار النادي إلى أنه لا يعاني من أي عوارض، وسيعزل نفسه لـ 7 أيام كما ينص بروتوكول الدوري الإنكليزي الممتاز، قبل أن يعود ويخضع لفحص كورونا من جديد.

وأجرت الرابطة الجولة الخامسة من فحوصات الكشف عن الفيروس يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين، ليرتفع العدد الاجمالي إلى 13 إصابة من أصل 5079 فحصاً.

ويشكل هذا العدد المنخفض نسبياً دفعة "للبريميرليغ" التي حددت 17 حزيران/يونيو موعداً لاستئناف نشاطها المعلق منذ منتصف آذار/مارس.

وفي حال كان الشخص المصاب في صفوف النادي "اللندني" هو لاعب، فمن المتوقع أن يغيب عن مباراة فريقه ضد مانشستر يونايتد المتوقع إقامتها في 20 أو 21 الشهر الحالي. إذ لا يمكن للاعب المصاب العودة إلى التمارين الجماعية مع الفريق قبل أقل من أسبوعين.

ومن بين الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس حارس مرمى بورنموث آرون رامسدايل، مدافع واتفورد الجامايكي أدريان ماريابا ومساعد مدرب بيرنلي ايان وون.