أولمبياد طوكيو ينتظر تطوّرات فيروس "كورونا"

مسؤول في اللجنة المنظّمة لأولمبياد طوكيو يقول أنه لن يكون بالإمكان قبل آذار/ مارس المقبل التأكّد من أن الدورة الأولمبية ستُقام بالفعل في تموز/ يوليو 2021 أم سيجري إلغاؤها بسبب تطوّرات فيروس "كورونا".

  • أولمبياد طوكيو ينتظر تطوّرات فيروس "كورونا"
    تأجّل الأولمبياد إلى 23 تموز/ يوليو 2021 بسبب "كورونا"

أعرب مسؤول في اللجنة المنظّمة لأولمبياد طوكيو عن اعتقاده أنه لن يكون بالإمكان قبل آذار/ مارس المقبل التأكّد من أن الدورة الأولمبية ستُقام بالفعل في تموز/ يوليو 2021 أم سيجري إلغاؤها بسبب تطوّرات فيروس "كورونا".

وقال الوزير السابق للألعاب الأولمبية ونائب رئيس اللجنة المنظّمة لـ "طوكيو 2020" توشياكي إندو أن هناك "مسألة هامة ستكون كيفية إجراء التصنيفات في مارس من العام المقبل".

وتابع: "مع أخذ ذلك في الاعتبار، فإنه سيتعيّن اتّخاذ قرار على عدة أوجه".

وأضاف إندو: "حتى الآن لم يتّضح كيف سيكون وضع فيروس كورونا المستجد الصيف المقبل. من السابق لأوانه للغاية مناقشة ما إذا كان أولمبياد طوكيو سيُقام أم لا".

 وتأجّلت الألعاب الأولمبية التي كان من المقرّر أن تقام في 24 تموز/ يوليو المقبل، إلى 23 تموز 2021 بسبب الوباء الذي لا يزال يجتاح العديد من الدول، ويؤثّر على المنافسات التي تسبق الدورة.

وكانت وسائل إعلام يابانية قد ذكرت أمس الخميس، نقلاً عن مصادر رسمية ، أن منظّمي طوكيو 2020 يدرسون إمكانية خيارات كأن يتم على سبيل المثال تقليل عدد المتفرجين في المسابقات الرياضية أو تحديد نموذج أصغر لحفل الافتتاح والختام. 

وقالت حاكمة طوكيو يوريكو كويكي أن المنظّمين يتطلّعون لإقامة بطولة بسيطة لكنها لم توضح المزيد من التفاصيل.

وذكرت هيئة الاذاعة والتلفزيون اليابانية (إن إتش كيه) اليوم الجمعة أن منظّمي أولمبياد طوكيو قرّروا الإستغناء عن حفل العد التنازلي قبل عام من انطلاق البطولة بسبب فيروس "كورونا".

ويسعى المنظّمون لتقليص النفقات المتعلّقة بتأجيل الأولمبياد حتى 2021 كما أنهم يدركون المخاطر بسبب الوباء.