"كاس" تنهي الاستماع في استئناف مانشستر سيتي والقرار في تموز/يوليو

محكمة التحكيم الرياضية تعلن موعد الإعلان عن قرارها حول عقوبة مانشستر سيتي المتهم بمخالفة قواعد اللعب المالي النظيف.

  • "كاس" تنهي الاستماع في استئناف مانشستر سيتي والقرار في تموز/يوليو
    بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي (أرشيف)

أعلنت محكمة التحكيم الرياضي "كاس"، اليوم الأربعاء، انتهاء جلسات الاستماع فيما يخص استئناف مانشستر سيتي الإنكليزي لقرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، والذي يقضي بحرمانه من المشاركة في البطولات الأوروبية لمدة موسمين بسبب مخالفة قواعد اللعب المالي النظيف، على أن تصدر قرارها في تموز/يوليو المقبل.

وأفادت المحكمة في بيان عبر موقعها الالكتروني، أن جلسات الاستماع التي بدأت الإثنين الماضي عبر تقنية الفيديو، اختتمت بعد ظهر اليوم، وشارك فيها ممثلون للطرفين وخبراء.

وأكدت "كاس" التي تتخذ من مدينة لوزان السويسرية مقراً لها، أنها ستعلن الموعد الدقيق لصدور الحكم، قبل أيام من حلوله.

وقرر الاتحاد القاري في كانون الثاني/يناير الماضي استبعاد السيتي من المشاركة القارية لمدة عامين بسبب "خروقات خطيرة لقواعد اللعب المالي النظيف"، مغرماً إياه أيضا مبلغ 30 مليون يورو.

وتحمل هذه القضية تداعيات كبيرة على مستقبل النادي المتهم بتضخيم إيرادات الرعاية ليخفي مخالفات حصلت بين 2012 و2016 لقواعد اللعب المالي التي يفرضها "يويفا" من أجل تحقيق التوازن بين الإيرادات والإنفاق.

وفي حال لم يكن القرار لصالح الفريق الإنكليزي، يمكن لسيتي رفع استئناف أخير أمام المحكمة الفدرالية السويسرية.