"البريميير ليغ" يعود ويسجّل هدفاً ضد العنصرية

خطوة رائعة ضد العنصرية في مباراتيّ أمس الأوليين في الدوري الإنكليزي لكرة القدم بعد التوقُّف 3 أشهر بسبب فيروس "كورونا".

  • "البريميير ليغ" يعود ويسجّل هدفاً ضد العنصرية
    وضع لاعبو مانشستر سيتي وأرسنال شعار ”حياة السود مهمة“ على قمصانهم وجثوا على ركبة واحدة قبل انطلاق المباراة

وضع لاعبو مانشستر سيتي وأرسنال في مباراتهما أمس شعار ”حياة السود مهمة“ بدلاً من أسمائهم على قمصانهم. 

وجثا لاعبو سيتي وأرسنال والحكام قبل انطلاق المباراة مساء أمس الأربعاء مثلما حدث قبلها في مباراة أستون فيلا وشيفيلد يونايتد في وقت سابق في استكمال الدوري الإنكليزي بعد ثلاثة أشهر من التوقّف بسبب فيروس "كورونا".

واعتبر الإسباني جوسيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، في مؤتمر صحفي بعد الفوز بنتيجة 3-0 أنه يجب الإعتذار من ذوي البشرة السمراء عن أسلوب معاملتهم في آخر 400 عام.

وأضاف المدرب الإسباني لمحطة "سكاي سبورتس": ”كيف يمكن للبشر أن يفكّروا في اختلافهم عن الآخرين لمجرّد أنهم وُلدوا بلون مختلف؟“.

  • "البريميير ليغ" يعود ويسجّل هدفاً ضد العنصرية
    المشهد ذاته في مباراة أستون فيلا وشيفيلد يونايتد

وانضمّت رابطة الدوري الإنكليزي رسمياً إلى حملة الاحتجاجات الدولية التي اندلعت عقب مقتل الأميركي جورج فلويد على يد شرطي من بلاده في مدينة مينيابوليس الشهر الماضي.

وقال غوارديولا: ”كل الرسائل إيجابية وعلينا القتال. كل ما يمكننا القيام هو جعلها واعية. علينا فعل الكثير من الأشياء التي لم نفعلها حتى الآن من أجل السود".

من جهته رحّب رحيم سترلينغ نجم سيتي بالدعم لحملة ”حياة السود مهمة“.

وقال: ”أرى أنها خطوة هائلة لرابطة الدوري الممتاز بالسماح بحدوث مثل هذا الأمر ويدلّ على أننا نسير في الاتجاه الصحيح“.

وتابع: ”خطوة بخطوة سنشعر بالتغيير، الأمر كان طبيعياً. شاهدنا فريقين يفعلان ذلك قبل المباراة الأولى وشعرنا أنه أمر علينا فعله أيضاً“.