ليفاندوفسكي وهالاند يتألّقان... وبايرن ودورتموند يفوزان

بايرن ميونيخ يفوز على فرايبورغ 3-1 وبوروسيا دورتموند على لايبزيغ 2-0.

  • رقم قياسي لليفاندوفسكي في
    رقم قياسي لليفاندوفسكي في "البوندسليغا"

تألّق البولندي روبرت ليفاندوفسكي بتسجيله هدفين ليقود بايرن ميونيخ الذي توِّج بلقب الدوري الألماني للفوز 3-1 على ضيفه فرايبورغ.

وأصبح ليفاندوفسكي أول لاعب أجنبي يسجل 33 هدفاً في موسم واحد. 

ومنح جوشوا كيميتش تقدّماً مستحقّاً للفريق البافاري، الذي حسم لقبه الثامن على التوالي عندما فاز على فيردر بريمن يوم الثلاثاء الماضي، بعد تمريرة من ليفاندوفسكي في الدقيقة 15.

وتابع ليفاندوفسكي تسديدة ليون جوريتسكا المرتدة من الحارس ألكسندر شفولوف في المرمى في الدقيقة 24 قبل أن يضيف هدف بايرن الثالث بعد تمريرة من الفرنسي لوكاس هرنانديز في نهاية الشوط الأول.

ولم يحرز سوى غيرد مولر وديتر مولر أهدافاً أكثر في الدوري في موسم واحد.

وكان فرايبورغ قلّص الفارق بهدف لوكاس هولر.

وتراجع أداء بايرن، الذي حقّق رقماً قياسياً بفوزه الـ 15 على التوالي بجميع المسابقات، في الشوط الثاني مما سمح لفرايبورغ بتهديد مرماه.

وأنقذ زفين أولرايش، في ظهور نادر بدلاً من الحارس الأساسي مانويل نوير، فرصة من انفراد لكون تشانغ-هون في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وقال هانز فليك مدرب بايرن: ”نريد تسجيل الأهداف والفوز بالمباريات، عندما تثق في نقاط قوتك تكون أفضلية في كل مباراة. يمكن تعزيز ذلك بالانتصارات وأتمنى مواصلة ذلك“.

ويمكن لليفاندوفسكي أن يرفع غلّته عندما يحل بايرن ضيفاً على فولفسبورغ في ختام الموسم الأسبوع المقبل لكن من المستبعد أن يكسر رقم الأسطورة غيرد مولر القياسي البالغ وهو 40 هدفاً والذي حقّقه في 1972.

بدوره أحرز النروجي الشاب إرلينغ هالاند هدفين ليقود بوروسيا دورتموند للفوز 2-0 على مضيفه لايبزيغ وحسم المركز الثاني. 

وواصل المهاجم النروجي الشاب مسيرته الرائعة بعد انضمامه لدورتموند في كانون الثاني/ يناير الماضي، إذ رفع رصيده إلى 13 هدفاً في عشر مشاركات في التشكيلة الأساسية في الدوري.

وضَمِن دورتموند المركز الثاني في المسابقة وراء بايرن ميونيخ للمرة الخامسة في ثمانية مواسم إذ كان لايبزيغ بحاجة إلى نقطة واحدة على الأقل للحفاظ على آماله في مركز الوصيف.

ورفع دورتموند رصيده إلى 69 نقطة متقدّماً بست نقاط على لايبزيغ قبل مواجهات الجولة الأخيرة السبت المقبل.

ورغم الخسارة اقترب لايبزيغ من ضمان التأهل لدوري أبطال أوروبا بعد هزيمة باير ليفركوزن 0-2 في ملعب هيرتا برلين.

وكسر هالاند بهدفه الأول في الدقيقة 30 رقماً قياسياً لدورتموند بتسجيل 83 هدفا في موسم واحد وربما كان أحد أفضل أهداف الفريق لهذا الموسم.

وبدأت الهجمة عندما راوغ المدافع ماتس هاملس عدة لاعبين قبل أن ينطلق في جانب الملعب ويمرّر الكرة إلى جوليان براندت الذي لعبها لجيوفاني رينا فهّيأها إلى هالاند ليتابعها في المرمى.

وأضاف هالاند (19 عاماً) هدفه الثاني في نهاية المباراة لكن كان يمكنه تسجيل المزيد من الأهداف لولا براعة بيتر غولاتشي حارس لايبزيغ الذي أنقذ ثلاث فرص من المهاجم النروجي.

وكانت آخر مباراة يخوضها تيمو فيرنر مهاجم لايبزيغ على ملعب فريقه إذ سينتقل إلى تشلسي وقدم أداء متواضعاً ما عدا تسديدة في الدقيقة 40 أبعدها رومان بوركي حارس دورتموند وخرج قبل 20 دقيقة من النهاية.

وتلقى باير ليفركوزن الهزيمة بنتيجة 0-2 أمام مضيفه هيرتا برلين.

وضغط ليفركوزن، الذي كان بحاجة للفوز للحفاظ على المركز الرابع أمام بوروسيا مونشنجلادباخ قبل الجولة الأخيرة الأسبوع المقبل، على المضيف منذ البداية وكاد أن يُسجّل عبر كيفن فولاند وكاي هافيرتز.

وعانى هيرتا أمام سرعة ليفركوزن في جانبي الملعب لكنه استغل الهجمات المرتدة ومنحه ماتيوس كونيا التقدّم في الدقيقة 22 عكس مجريات اللعب محرزاً هدفه الخامس في عشر مباريات في الدوري.

وضاعف المضيف من تقدمه بعد تسع دقائق من بداية الشوط الثاني عقب مجهود فردي من كشيشتوف بياتيك ومتابعة دودي لوكباكيو في المرمى.

ويتواجد ليفركوزن في المركز الخامس برصيد 60 نقطة متأخّراً بنقطتين عن مونشنغلادباخ الذي فاز 3-1 على مضيفه بادربورن.