يوفنتوس يقترب من اللقب بفوزه وخسارة لاتسيو أمام ميلان

يوفنتوس يفوز على تورينو 4-1 وميلان على لاتسيو 3-0 في الدوري الإيطالي لكرة القدم.

  • ديبالا محتفلاً بهدفه الرائع
    ديبالا محتفلاً بهدفه الرائع

اقترب يوفنتوس من التتويج بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم بفوزه الكبير على جاره تورينو 4-1 وخسارة لاتسيو الثاني القاسية بنتيجة 0-3 أمام ميلان.

وبهذه النتيجة رفع يوفنتوس رصيده إلى 75 نقطة من 30 مباراة متقدّماً بسبع نقاط على لاتسيو الثاني و11 نقطة على إنتر ميلانو الثالث الذي يلعب مباراة في هذه الجولة اليوم أمام بولونيا.

وسدّد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ركلة حرة بروعة ليتقدّم "اليوفي" 3-1 في الدقيقة 61، وهو هدفه الأول من ركلة حرة بعد 43 محاولة خلال أول موسمين مع يوفنتوس.

ومنح النجم الأرجنتيني باولو ديبالا التقدّم ليوفنتوس بأحد أهدافه المميزة إذ نجح في تخطي مدافعين اثنين وسدّد الكرة قوية في شباك الحارس سلفاتوري سيريجو في الدقيقة الثالثة.

وردّ تورينو بطريقة جيدة وحصل على العديد من الركلات الركنية لكن شباكه اهتزت مرة أخرى من هجمة مرتدة في الدقيقة 29 عندما انطلق رونالدو للأمام ومرر إلى كوادرادو الذي تخطّى المدافع وسدّد في الشباك.

وردّ الفريق الضيف بهدف من ركلة جزاء بسبب لمسة يد ضد دي ليخت بعد مراجعة طويلة من حكم الفيديو المساعد في الثواني الأخيرة من الشوط الأول، ليسجّل أندريا بيلوتي للمباراة الرابعة على التوالي.

وأُلغي هدف سجله تورينو بداعي التسلل في الشوط الثاني وسدّد سيموني فيردي كرة قوية تصدى لها بوفون ثم سجّل رونالدو هدفه 25 في الدوري هذا الموسم.

وحوّل لاعب تورينو كوفي جيجي الكرة في شباك فريقه بالخطأ ليفاقم متاعب فريقه بعد دقيقتين من مشاركته. 

من جهته، ألحق ميلان خسارة ثقيلة بمضيفه لاتسيو 3-0؟

وأنهى الفريق اللومباردي المهمّة تقريباً في الـ45 دقيقة الأولى، بهدفين جاءا عبر هاكان تشالهان أوغلو، والنجم السويدي زلاتان إيبراهيموفيتش، من ركلة جزاء، في الدقيقتين 23 و34 على التوالي.

وفي الشوط الثاني، أنهى الكرواتي أنتي ريبيتش الأمور تماماً بالهدف الثالث في الدقيقة 59.

وبفوزه تقدّم ميلان للمركز السادس بـ 46 نقطة لينافس بقوّة على التأهّل إلى مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" الموسم المقبل.