ليفربول يفوز ومانشستر سيتي يخسر

ليفربول يفوز على أستون فيلا 2-0 ومانشستر سيتي يخسر أمام ساوثمبتون 0-1 في الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

  • بقي ليفربول من دون خسارة على ملعبه
    بقي ليفربول من دون خسارة على ملعبه

عاد ليفربول، الذي حسم لقب الدوري الإنكليزي هذا الموسم، سريعاً إلى الانتصارات بعد خسارته القاسية أمام مانشستر سيتي 0-4 بفوزه على ضيفه أستون فيلا 2-0.

وافتتح النجم السنغالي ساديو مانيه التسجيل قبل عشرين دقيقة من نهاية المباراة، فيما أحرز كيرتس جونز الهدف الثاني في الدقيقة 89.

ويخلو سجلّ ليفربول من الهزائم في آخر 57 مباراة على أرضه في الدوري فاز خلالها بـ 47 مباراة وتعادل عشر مرات وفاز في 24 مباراة على ملعبه على التوالي.

وبقي أستون فيلا، الذي خسر حتى الآن 20 مباراة، في منطقة الهبوط إذ يقبع في المركز 18 بـ 27 نقطة ولم يفز بأي مباراة منذ عودة المنافسات بعد التوقّف بسبب فيروس "كورونا" وأيضاً للمباراة التاسعة على التوالي.

وبعد فوزه على ليفربول سقط مانشستر سيتي الثاني على ملعب ساوثمبتون بهدف من تسديدة مذهلة لتشي آدامز هو الأول له مع الفريق بعد التحاقه بصفوفه منذ عام.

وبقي رصيد سيتي عند 66 نقطة متأخّراً بـ 23 نقطة عن ليفربول المتصدّر ومتقدّماً بثماني نقاط على ليستر سيتي الثالث.

ولم يسبق أن خسر المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا ثلاث مباريات متتالية خارج ملعبه في الدوري طيلة مسيرته التدريبية.