يونايتد القياسي يواصل انتصاراته

مانشستر يونايتد يتابع تألّقه وسعيه للتأهّل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل بفوز سهل على مضيفه أستون فيلا بنتيجة 3-0. 

  • بوغبا محتفلاً بهدفه
    بوغبا محتفلاً بهدفه

تابع مانشستر يونايتد تألّقه وسعيه للتأهّل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل بفوز سهل على مضيفه أستون فيلا بنتيجة 3-0. 

وبات يونايتد أول فريق منذ تأسيس "البريميير ليغ" يفوز بأربع مباريات متتالية بفارق ثلاثة أهداف على الأقل.

ويتواجد فريق المدرب النروجي أولي غونار سولسكاير في المركز الخامس متأخّراً بنقطة واحدة فقط عن ليستر سيتي الرابع وبنقطتين عن تشلسي الثالث قبل أربع مباريات من ختام الموسم.

وتقدّم يونايتد في الدقيقة 27 من ركلة جزاء سجّلها النجم البرتغالي برونو فرنانديز.

وأضاف يونايتد الهدف الثاني قبل انتهاء الشوط الأول بتسديدة قوية من الموهوب مايسون غرينوود.

وأكمل النجم بول بوغبا الثلاثية بعد أن لعب فرنانديز ركلة ركنية بذكاء للاعب الفرنسي الذي تابعها في الشباك.

وفي مباراة ثانية أهدر توتنهام فرصة سهلة للاقتراب من المراكز المؤهلة لمسابقة "يوروبا ليغ" بتعادل سلبي مخيّب أمام مضيفه بورنموث.

كذلك تعادل إيفرتون أمام ضيفه ساوثمبتون بنتيجة 1-1.

ولفتتح داني إنغز التسجيل لساوثمبتون في الدقيقة 31.

إلا أن فرحة الضيوف لم تستمر طويلاً، حيث أدرك لاعبو المدرّب الإيطالي كارلو أنشيلوتي التعادل عبر البرازيلي ريتشارليسون (43).

وبهاتين النتيجتين، يتحصّل كل فريق على نقطة، بحيث بات لدى توتنهام 49 نقطة في المركز التاسع، وبورنموث 28 نقطة في المركز الـ19 في دوامة الهبوط. وكذلك رفع إيفرتون رصيده إلى 45 نقطة في المركز الـ11، متقدّماً بنقطة واحدة على ساوثمبتون.