الدوري الإيطالي: قمة الأسبوع تنتهي بالتعادل وسامبدوريا يبتعد

نابولي يتعادل مع ضيفه ميلان، فيما نجح سامبدوريا في الابتعاد عن منطقة الهبوط.

  • كيسي بعد تسجيله ركلة الجزاء (تويتر)
    كيسي بعد تسجيله ركلة الجزاء (تويتر)

انتهت قمة الأسبوع الـ32 من الدوري الإيطالي لكرة القدم، أمس الأحد، بين ميلان ونابولي بالتعادل الإيجابي (2-2)، حيث استضاف ملعب الأخير "سان باولو" المباراة.

وانتهى الشوط الأول بهدف في كل شبكة، حيث افتتح "الروسونيري" باب التسجيل أولاً في الدقيقة 20 عبر الفرنسي ثيو هرنانديز، قبل أن يرد المدافع الشاب جيوفاني دي لورينزو بهدف التعادل لفريق الجنوب في الدقيقة 34.

وتبادل الفريقان الأدوار في الشوط الثاني، حيث تقدم نابولي هذه المرة بفضل نجمه البلجيكي درايس ميرتنز في الدقيقة 60، لكن ميلان تعادل في الدقيقة 73 من ركلة جزاء نفذها الإيفواري فرانك كيسي.

وتقاسم الفريقان بهذا التعادل نقاط المباراة؛ نقطة لكل منهما، ليصبح رصيد نابولي 52 نقطة في المركز السادس، ويأتي خلفه مباشرةً ميلان بـ50 نقطة.

وفي مباراة أخرى، ابتعد سامبدوريا عن منطقة الهبوط في "السيري آ" بعد أن قلب تأخره خارج قواعده أمام أودينيزي بهدف، لانتصار صعب وثمين (1-3) ضمن منافسات الجولة نفسها.

وبهذه النتيجة يعود سامبدوريا  لسكة الانتصارات بعد خسارةٍ في الجولة الماضية على يد أتالانتا، ليضيف الفريق 3 نقاط ثمينة جعلت رصيده 35 نقطة في المركز الـ14، ويبتعد بفارق 6 نقاط كاملة عن منطقة الخطر، بينما تجمد رصيد أودينيزي عند 35 نقطة في المركز الـ15.

وخيم التعادل السلبي على مواجهة كالياري وضيفه ليتشي على ملعب "ساردينيا أرينا"،  ليصبح لكالياري 41 نقطة في المركز الـ11، فيما لم يفلح ليتشي في الخروج من منطقة الهبوط حيث أصبح رصيده 29 نقطة في المركز الـ18.

كما انتهت مواجهة أخرى بالتعادل الإيجابي (1-1) بين فيورنتينا وهيلاس فيرونا على ملعب "أرتيميو فرانكي".

وأصبح رصيد "الفيولا" 36 نقطة في المركز الـ13، بينما يمتلك هيلاس 44 نقطة في المركز التاسع.

مباراة بارما وبولونيا انتهت بالتعادل الإيجابي أيضاً (2-2)، ليرفع بارما رصيده إلى 40 نقطة في المركز الـ12، بينما يأتي بولونيا عاشراً بـ42 نقطة.