أرسنال يقلب الطاولة على ليفربول والأخير يحتفل!

أرسنال يهزم ليفربول بعد أن كان الأخير متقدماً في النتيجة، وليفربول يبدأ التحضيرات لحفل التتويج.

  • أرسنال يقلب الطاولة على ليفربول والأخير يحتفل!
    لاعبو أرسنال يحتفلون (تويتر)

نجح أرسنال في الفوز على بطل الدوري الإنكليزي للموسم (2019-2020) الحالي ليفربول، أمس الأربعاء، ضمن منافسات الجولة الـ36 من الدوري الإنكليزي الممتاز.

وقلب أرسنال الطاولة على ضيفه في ملعب "الإمارات" بعد أن تقدم "الريدز" بهدف عن طريق ساديو ماني في الدقيقة 20، ليسجل هدفه الـ17 هذا الموسم.

ورد أرسنال على ليفربول إذ نجح في خطف التعادل ومن ثم هدف التقدم قبل نهاية الشوط الأول، بعد أخطاء "كارثية" من لاعبي ليفربول.

وجاء هدف التعادل لأرسنال في الدقيقة 32 بعد خطأ من الهولندي فيرجيل فان دايك الذي تباطئ في التصرف بالكرة، ليسجل الفرنسي ألكسندر لاكازيت هدف التعادل.

وقبل دقيقة من نهاية الوقت الأصلي للشوط، تكفل ريس نيلسون بتسجيل الهدف الثاني، بعد خطأ آخر من حارس المرمى أليسون بيكير.

وضرب أرسنال بهذه النتيجة أكثر من "عصفور بحجر"، حيث عاد لسكة الفوز في المسابقة بعد غياب جولتين خرج منهما بتعادل وخسارة، كما أن الفريق "اللندني" حقق ما لم ينجح فيه على مدار 5 سنوات، وهو الفوز على "الريدز" في "البريميرليغ"، وهو ما لم يتحقق منذ مباراة الدور الثاني لموسم (2014-2015) عندما فاز الفريق على ملعبه بنتيجة كبيرة (4-1).

وحافظ أرسنال على آماله في إنهاء الموسم ضمن أحد المراكز المؤهلة لبطولة الدوري الأوروبي، حيث أصبح رصيده 53 نقطة في المركز التاسع، ويبتعد بفارق 3 نقاط فقط عن المركز السادس، قبل جولتين من النهاية.

ولم تؤثر الخسارة في مسألة تتويج ليفربول باللقب بعد أن حسم الأمر منذ عدة جولات، وسقط فريق الألماني يورغن كلوب في فخ الخسارة الثانية خلال آخر 5 جولات والثالثة هذا الموسم، ليظل رصيد الفريق عند 93 نقطة في الصدارة.

ولكن الفريق فشل رسمياً في معادلة الرقم القياسي لمانشستر سيتي بالوصول إلى 100 نقطة في المسابقة، وهو الإنجاز الذي حققه السيتي في الموسم قبل الماضي. 

وفي سياق متصل، سيتسلم ليفربول كأس الدوري الإنكليزي الممتاز في مباراته المقبلة أمام تشيلسي، يوم الأربعاء المقبل على ملعب "أنفيلد" في الجولة الـ37 وقبل الأخيرة من المسابقة.

وسيستلم ليفربول الكأس والميداليات في مدرج "The Kop" التاريخي في حفل خاص موجه للجماهير التي لن تستطيع حضور المباراة من المدرجات بسبب الإجراءات الاحترازية للحد من تفشي فيروس كورونا.

وسيكون كيني دالغليش، أحد أساطير النادي وآخر من ساهم في تتويج "الريدز" بلقب الدوري الإنكليزي في موسم (1989-1990)، أحد المشاركين في مراسم تتويج الفريق باللقب الـ19 في تاريخه، حيث سيسلم الكأس لقائد الفريق جوردان هندرسون. 

وطالب النادي ورابطة "البريميرليغ" الجماهير بالبقاء في منازلهم للاحتفال باللقب، وعدم الذهاب إلى محيط الملعب.