بنفيكا ينتصر برباعية وسبورتينغ قد يخسر مركزه الأوروبي

بنفيكا يحقق فوزاً على آفيش متذيل الترتيب، وسبورتينغ لشبونة يسقط في فخ التعادل السلبي.

  • غونزالو راموس
    غونزالو راموس

حقق بنفيكا، أمس الثلاثاء، انتصاراً عريضاً على آفيش متذيل الترتيب في الدوري البرتغالي والذي هبط لدوري القسم الثاني بنتيجة (4-0)، بينما سقط سبورتينغ لشبونة في فخ التعادل السلبي مع فيتوريا سيتوبال الذي خرج من منطقة الهبوط.

وفي الجولة الـ33 وقبل الأخيرة من الدوري البرتغالي، اكتسح "النسور" الذين ضمنوا وصافة الدوري آفيش برباعية بدأت مبكراً، حيث سجل رافا سيلفا الهدف الأول في الدقيقة 4، وأضاف بيتزي الهدف الثاني من ركلة جزاء (د52)، قبل أن يحرز البديل الشاب غونزالو راموس هدفين (د87) و(د90+3).

ويلتقي بنفيكا في الجولة الأخيرة مع سبورتينغ لشبونة الذي عجز عن فك شيفرة دفاع منافسه فيتوريا سيتوبال، الذي ابتعد بفارق نقطة عن مناطق الهبوط، لكنه حرم سبورتينغ لشبونة من ضمان المركز الثالث الذي يتنافس عليه مع براغا، حيث يخوض الأخير اختباراً صعباً أمام بورتو في الأسبوع الأخير من الدوري البرتغالي.

وكان بورتو قد حقق انتصاراً كبيراً على ضيفه موريرينسي (6-0)، الإثنين الماضي، ضمن منافسات الجولة الـ33 وقبل الأخيرة من الدوري البرتغالي لكرة القدم، كما حقق لقب الدوري.