حلم أرسنال الأوروبي ينتهي بهدف المصري تريزيغيه

أستون فيلا يحقق انتصاراً ثميناً يبتعد به عن منطقة الخطر قبل جولة على نهاية "البريميرليغ"، ويحرم أرسنال من فرصة التأهل للدوري الأوروبي.

  • لاعبو أستون فيلا يحتفلون بعد هدف المصري تريزيغيه (تويتر)
    لاعبو أستون فيلا يحتفلون بعد هدف المصري تريزيغيه (تويتر)

قاد المصري محمود تريزيغيه فريقه الإنكليزي أستون فيلا، أمس الثلاثاء، للفوز على ضيفه أرسنال (1-0)، ليخرج الفريق مؤقتاً من منطقة الهبوط، ويحافظ على آماله بالبقاء في الدوري الإنكليزي الممتاز، كما حرم بانتصاره أرسنال من فرصة المشاركة الأوروبية الموسم المقبل. 

وأحرز تريزيغيه هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 27، وبهذا الهدف خرج أستون فيلا من منطقة الخطر، حيث أصبح رصيده 34 نقطة في المركز السابع عشر وهو نفس رصيد واتفورد الذي أصبح في منطقة الهبوط مع بورنموث (31 نقطة).

يذكر أنها المرة الأولى التي يفوز فيها أستون فيلا على "الغانرز" منذ كانون الأول/ديسمبر 1998.

وبذلك ستكون الجولة المقبلة والأخيرة في "البريميرليغ" هي الحاسمة لتحديد آخر الهابطين إلى دوري الدرجة الأولى "التشامبيون شيب"، بعد أن تأكد هبوط نوريتش سيتي متذيل الترتيب.

أما أرسنال فتراجع بهذه الهزيمة للمركز العاشر برصيد 53 نقطة وفقد أمله في حجز مقعد في الدوري الأوروبي، حيث يبتعد بـ6 نقاط عن المركز السادس المؤهل للدور التمهيدي من "اليوروبا ليغ".

وفي مباراة أخرى، عمق مانشستر سيتي جراح مضيفه واتفورد، بعد أن اكتسحه برباعية نظيفة، ضمن منافسات الجولة نفسها، ليتعقد موقف واتفورد بالبقاء في "البريميرليغ".