كالياري يفسد فرحة يوفنتوس وروما إلى "اليوروبا ليغ"

يوفنتوس يسقط خارج قواعده وروما يضمن التأهل إلى الدوري الأوروبي، فيما تألق كييزا مع فيورنتينا.

  • سمولينغ يحتفل مع زملائه (تويتر)
    سمولينغ يحتفل مع زملائه (تويتر)

سقط يوفنتوس أمام كالياري، أمس الأربعاء، ليفسد الفريق المستضيف احتفالات "السيدة العجوز" بالتتويج التاسع على التوالي في الدوري الإيطالي، ضمن منافسات الجولة الـ37 وما قبل الأخيرة، فيما ضمن روما تأهله رسمياً إلى الدوري الأوروبي بعد احتلاله المركز الخامس، حيث انتصر خارج قواعده (3-2) على تورينو.

وجاءت ثنائية كالياري عبر ثنائي الهجوم الشاب لوكا جاجلياني والأرجنتيني جيوفاني سيميوني في الدقيقتين 8 و (45+2) على الترتيب.

وتعد هذه الخسارة الثانية لـ"البيانكونيري" خلال آخر 5 مواجهات، والسادسة هذا الموسم، إلا أنها لم تؤثر على تتويج الفريق بلقبه الـ36 والتاسع على التوالي.

وتجمد رصيد كتيبة المدرب ماوريسيو ساري عند 83 نقطة في الصدارة، بينما رفع الفوز رصيد كالياري إلى 45 نقطة في المركز الـ13.

وخطف روما فوزاً ثميناً أمام تورينو (3-2)، حيث جاء الهدف الأول في الدقيقة 14 لأصحاب الأرض عبر الإسباني أليكس بيرينغير، ولكن روما عاد ليتعادل بعد دقيقتين عن طريق إيدين دجيكو، ليتقدم روما في الدقيقة 23 بفضل المدافع الإنكليزي كريس سمولينغ.

وفي الشوط الثاني، واصل روما تقدمه ليضيف هدفاً ثالثاً عبر الغيني أمادو دياوارا من ركلة جزاء في الدقيقة 61، وبعد 5 دقائق أحيا ويلفريد سينجو آمال تورينو في العودة للقاء بهدف تقليص الفارق.

وتجمد رصيد "التورو" عند 39 نقطة حيث وصل للخسارة الـ20 هذا الموسم في المركز الـ15، أما "الذئاب" فضمنوا إنهاء الموسم في المركز الخامس، المؤهل لدور المجموعات من "اليوروبا ليغ" الموسم المقبل، حيث رفع روما رصيده إلى 67 نقطة.

بدوره، حقق فيورنتينا فوزاً عريضاً على ضيفه بولونيا برباعية نظيفة على ملعب "أرتيميو فرانكي".

وسجل "للفيولا" الشاب فيديريكو كييزا الذي وقَع على ثلاثية "هاتريك" في الدقائق 48 و54 و89، بينما تكفل الصربي نيكولا ميلينكوفيتش بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 74.

وعاد فيورنتينا بهذا الفوز إلى سكة الانتصارات ليرفع رصيده إلى 46 نقطة في المركز العاشر، بينما يأتي بولونيا في المركز الـ12 بنفس الرصيد.