نادال يعود للمنافسات من بوابة روما

منظمو بطولة روما للأساتذة يعلنون مشاركة رافاييل نادال، حيث سيعود للمنافسات بعد غياب دام لأكثر من 6 أشهر.

  • نادال متوجاً ببطولة روما (أرشيف)
    نادال متوجاً ببطولة روما (أرشيف)

سيعود المصنف الثاني عالمياً في رياضة التنس، الإسباني رافاييل نادال، إلى المنافسات بعد غياب دام لأكثر من 6 أشهر بسبب فيروس كورونا، وستأتي عودة نادال من بوابة بطولة روما للأساتذة التي تنطلق في 14 أيلول/سبتمبر الحالي وتمتد حتى 21 من الشهر نفسه.

ونشر منظمو البطولة عبر شبكات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لنادال يقول فيه: "دائماً ما كانت روما مكاناً خاصاً لي وهذا العام بشكل خاص لأنها ستكون بطولتي الأولى بعد فترة طويلة من عدم اللعب".

ولم يشارك نادال في بطولتي سينسيناتي للأساتذة وأميركا المفتوحة، وستكون بطولة روما التي تلعب على الأراضي الترابية فرصته للتتويج بلقبه العاشر فيها.

ولم يلعب نادال منذ شباط/فبراير الماضي حينما توج بلقبه الـ85 في مسيرته بلقب بطولة تليسيل المكسيكية المفتوحة.

وفي حال تتويج نادال في روما سيحرز لقبه الـ36 في بطولات الأساتذة، ليتخطى المصنف الأول عالمياً، الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي يتقاسم معه الرقم القياسي.

وستقام البطولة بدون حضور جماهيري كإجراء احترازي للوقاية من وباء كورونا.