سواريز.. الوداع الأخير!

سواريز يودع برشلونة ويتحدث عن اللحظات التي قضاها مع "البلوغرانا".

  • سواريز في صورة مع كؤوس البطولات التي حققها في برشلونة
    سواريز في صورة مع كؤوس البطولات التي حققها في برشلونة

ودّع الأوروغوياني لويس سواريز فريقه برشلونة، اليوم الخميس، في مؤتمر عقده داخل معقل النادي حضره زملاؤه في الفريق، حيث لم يتمكن من تجنب البكاء.

وأكد سواريز الذي سينتقل إلى أتلتيكو مدريد أنه سيظل "دائماً ممتناً" لبرشلونة على "الثقة" التي وضعها به حين انضم للفريق في 2014 قادماً من ليفربول الإنكليزي.

وقال: "كان البرسا ملماً بظروفي وقتها وأنني ارتكبت خطأ (في إشارة إلى عقوبة الإيقاف 4 أشهر التي اوقعها عليه الفيفا لقيامه بعض الإيطالي جورجيو كيليني في مونديال البرازيل) وسأظل دائماً ممتنا".

وحلت الابتسامة محل الدموع حين شهدت الفعالية عرض فيديو يحتوي على أفضل لحظاته مع برشلونة.

وحضر المؤتمر كل من زوجته صوفيا بالبي، ليونيل ميسي، سرجيو بوسكيتس، جيرارد بيكيه، سيرجي روبرتو وجوردي ألبا، بالاضافة إلى رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو.

وكان سواريز قد نجح في أن يصبح ثالث هداف في تاريخ برشلونة بـ198 هدفاً بعدما توج مع النادي بـ13 لقباً في 6 مواسم.

وعلق سواريز على هذا الأمر: "لقد كان حلماً أصبح حقيقة ولكني لم أتخيل قط أن أصل لهذه الأرقام. هنا عليك أن تقدم أقصى ما لديك دون أن تعرف كم سنة ستبقى. أرحل فخوراً وراضياً عن سنوات رائعة عشتها في البرسا".

وتحدث سواريز عن ميسي قائلاً: "يكفيني أن أبنائي شاهدوني وأنا ألعب مع أفضل لاعب في العالم" مشيراً إلى النجم الأرجنتيني المتواجد في القاعة.

وعن انتقاله إلى أتلتيكو وهو في الـ33 من عمره: "أشعر أن لدي القدرة على مواصلة اللعب في الليغا وأود إثبات أنه يمكنني الاستمرار في المنافسة إن لم يكن في برشلونة فمع فريق آخر".

وانهى سواريز كلمته مشدداً على أنه سيظل مشجعاً لبرشلونة قائلاً: "أينما ذهبت سأظل مشجعاً لبرشلونة".