إنتر ولاتسيو يستهلّان مبارياتهما بفوز

إنتر ميلانو يفوز على فيورنتينا 4-3 ولاتسيو على كالياري 2-0 في المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

  • فاز إنتر ميلانو على فيورنتينا 4-3
    فاز إنتر ميلانو على فيورنتينا 4-3

استهلّ إنتر ميلانو وصيف الموسم الماضي مبارياته في الموسم الجديد من الدوري الإيطالي لكرة القدم بفوزه "هتشكوكي" على فيورنتينا 4-3، في المرحلة الثانية بعد غيابه عن المرحلة الأولى للراحة بعد وصوله إلى نهائي مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

وكان "النيراتزوري" متأخّراً بالنتيجة على أرضه أمام فيورنتينا حتى الدقائق الثلاث الأخيرة.

إلا أن فريق المدرب أنطونيو كونتي الذي أشرك في اللقاء العديد من لاعبيه الجدد مثل الصربي ألكسندر كولاروف والتشيلي أرتورو فيدال والمغربي أشرف حكيمي نجح في قلب الطاولة عبر البلجيكي روميلو لوكاكو والمدافع دانيلو دامبروزيو.

ووجد إنتر نفسه متأخّراً بالنتيجة بعد أقل من ثلاث دقائق على البداية عبر العاجي كريستيان كوامي.

وأدرك الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز التعادل لإنتر بتسديدة مميزة (2+45).

وفي مستهل الشوط الثاني، لعب لاوتارو دوراً رئيساً في هدف التقدم لفريقه حين سدّد الكرة من الجهة اليسرى، فحولها فيديريكو تشيكيريني بالخطأ في مرمى فريقه (52)، لكن سرعان ما تعادل فيورنتينا عبر غايتانو كاستروفيلي من تمريرة الفرنسي المخضرم فرانك ريبيري (57).

وعاد ريبيري ليلعب مجدداً دور الممرر، وهذه المرة بكرة بينية رائعة لفيديريكو كييزا الذي سدّدها في الشباك (63)، لكن لوكاكو قال كلمته بتسجيله هدف التعادل بعد تمريرة من الوافد الجديد حكيمي الذي وصلته الكرة من التشيلي أليكسيس سانشيز (87).

ونجح إنتر في تسجيل هدف الفوز برأسية المدافع دامبروزيو إثر ركلة ركنية (89).

وعلى غرار إنتر، بدأ لاتسيو الذي كان على بعد نقطة من يوفنتوس قبل توقف البطولة في آذار/مارس بسبب تفشّي فيروس كورونا لكن نتائجه تراجعت بعد العودة وانتهى به الأمر في المركز الرابع، موسمه بفوز على مضيفه كالياري بهدفين سجلهما مانويل لاتزاري (4) وهداف الدوري الموسم الماضي والمتوَّج بالحذاء الذهبي الأوروبي (36 هدفاّ) تشيرو إيموبيلي (74) بعد تمريرتين من المونتينيغري آدم ماروزيتش.

وبعد خوض المباراة المؤجلة من المرحلة الأولى ضد ضيفه أتالانتا في منتصف الأسبوع المقبل، يلعب لاتسيو الأحد المقبل على أرضه أيضاً أمام إنتر ميلانو.