ماذا قال كلوب عن السباعية؟

يورغن كلوب يتحدّث عن خسارة ليفربول الفادحة أمام أستون فيلا 2-7 أمس في الدوري الإنكليزي.

  • كلوب خلال المباراة
    كلوب خلال المباراة

تعرّض ليفربول أمس لخسارة فادحة أمام مضيفه أستون فيلا 2-7 في المرحلة الرابعة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وهذه المرة الأولى التي يسقط فيها حامل اللقب بتلقيه سبعة أهداف منذ أن حصل ذلك مع أرسنال ضد سندرلاند في أيلول/ سبتمبر 1953، والمرة الأولى التي تتلقّى فيها شباك "الريدز" سبعة أهداف منذ نيسان/أبريل 1963 حين خسروا أمام توتنهام 2-7 بحسب "أوبتا" للإحصاءات.

كما أنها المرة الأولى التي يفوز بها أستون فيلا على حامل لقب الدوري في آخر 16 مباراة (خسر المواجهات الـ12 الأخيرة قبل لقاء أمس)، وتحديداً منذ كانون الأول/ديسمبر 1998 ضد أرسنال.

وبدا ليفربول الذي غاب عنه السنغالي ساديو مانيه لاصابته بفيروس كورونا، مهزوزاً تماماً منذ البداية لاسيما في مركز حراسة المرمى حيث ناب الإسباني أدريان عن البرازيلي أليسون بيكر المصاب، وكان سبباً في الهدف الأول الذي سُجِّل بعد أربع دقائق فقط.

واعتبر مدرب ليفربول الألماني يورغن كلوب أن "الهدف الأول ترك أثره، لكن يجب ألا يحصل هذا الأمر. أدريان ارتكب خطأ لكننا تلقينا في السابق أهدافاً من هذا النوع".

وسيكون أمام كلوب أسبوعين لاستيعاب صدمة السباعية في ظل توقُّف الدوري إفساحاً بالمجال للمباريات الدولية، قبل معاودة النشاط بمواجهة صعبة جداً على ملعب إيفرتون الذي يقدم بداية موسم رائعة بقيادة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي ويتصدّر الترتيب بعد فوزه بمبارياته الأربع الأولى.

وبما أن أياكس أمستردام الهولندي ينتظر أيضاً ليفربول في مباراته الثانية بعد العودة من توقُّف المباريات الدولية حين يستضيفه في 21 الشهر الحالي في الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا، تمنى كلوب "لو كان بإمكاني أن أجري حصة تمرينية غداً ( اليومالإثنين) والثلاثاء لمناقشة ما حصل (ضد أستون فيلا)، لكن الشبان سيتوقفون للمشاركة في مبارياتهم الدولية (مع منتخبات بلادهم)".

وأبدى كلوب أمله أن "يعودوا بصحة جيدة لكي نستخدم هذين اليومين (بعد العودة) من أجل التحضير لإيفرتون".

وكما اعتبر كلوب بأن أدريان ساهم في الخسارة لكنه لم يكن السبب الوحيد لحصول هذه الهزيمة، رأى المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك أن الفريق بأكمله "لم يقدم 100 بالمئة من البداية حتى النهاية".