باخ يفتح الباب أمام حضور الجماهير في أولمبياد طوكيو

رئيس اللجنة الأولمبية الدولية يؤكد بحث اللجنة عن الطرق التي ستسمح بحضور الجماهير في أولمبياد طوكيو.

  • توماس باخ
    توماس باخ

أكد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ، اليوم الأربعاء، أن اللجنة تعمل من أجل تواجد الجماهير في دورة الألعاب الأولمبية التي ستقام في طوكيو في صيف العام المقبل، ولكنه لم يحدد النسبة التي ستحضر في المدرجات.

كما أشار باخ إلى عدم قدرة اللجنة على تحديد فترة محددة لطرح التذاكر وعددها للجماهير القادمة من خارج اليابان، لأن ذلك مرتبط بظروف تفشي فيروس كورونا.

وأثنى الرياضي الألماني السابق على تجارب اليابان في إقامة مناسبات رياضية بحضور الجمهور، وتطرق إلى "الأدوات الإضافية" التي ينتظر مسؤولو اللجنة المنظمة واللجنة الأوليمبية الاعتماد عليها في غضون 10 أشهر، فيما يتعلق بالاختبارات السريعة للكشف عن الفيروس، ووجود لقاح محتمل.

وحول وجود تغييرات محتملة في مراسم حفل افتتاح الألعاب الأولمبية، اللحظة الأكثر أهمية في كل نسخة ولكن تتطلب تكاليف كبيرة، أشار باخ إلى "ضرورة الحفاظ على نفس الشكل، ولكن قد يتغير المحتوى بطريقة أو بأخرى".

من جانبه، أبدى مدير اللجنة الأوليمبية الدولية، السويسري كريستوف دوبي، أمله في وجود تطمينات أكبر، وشكوك أقل في نهاية العام الجاري.

وقال في هذا الصدد: "دون وضع مواعيد محددة، في كانون الأول/ديسمبر المقبل، قد تكون هناك نظرة أكثر وضوحاً في جوانب عديدة وسياسة أكثر دقة".