نادال يهزم ديوكوفيتش ويُتوَّج بلقب "رولان غاروس"

رافايل نادال يؤكّد براعته على ملاعب "رولان غاروس" بتتويجه مجدّداً بلقب البطولة الكبرى.

  • نادال محتفلاً بفوزه
    نادال محتفلاً بفوزه

أكّد الإسباني رافايل نادال براعته على ملاعب "رولان غاروس" بتتويجه مجدّداً بلقب البطولة الكبرى بعد أن ألحق هزيمة قاسية بالصربي نوفاك ديوكوفيتش. 

وتمكّن نادال من حسم اللقاء بنتيجة 6-0 و6-2 و7-5 خلال ساعتين و41 دقيقة.

وتحت السقف المغطّى لملعب "فيليب شاترييه" بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت على العاصمة الفرنسية، بدأ "الماتادور" الإسباني اللقاء بقوة كبيرة أمام غريمه التقليدي ديوكوفيتش، حيث استطاع كسر إرسال الأخير بشكل مبكر، وفاز بالمجموعة دون خسارة أي شوط بنتيجة 6-0.

وتمكن ديوكوفيتش من تصحيح أخطائه مع بداية المجموعة الثانية، بحفاظه على شوط إرساله، ولكن هذا لم يمنع نادال من كسر إرساله في الشوط الثالث، ليتقدّم 3-1، قبل أن ينجح في تعميق الفارق إلى 4-1 ويحسم المجموعة الثانية 6-2 ويقترب خطوة نحو اللقب بنتيجة.

الأمور إختلفت تماماً في المجموعة الثالثة، حيث أظهر ديوكوفيتش وجهاً تنافسياً مغايراً ليحافظ على شوط إرساله على مدار شوطين، قبل أن يتمكن نادال من كسره مرة أخرى في الشوط الخامس ويتقدّم 3-2، لتكون أمامه فرصة ذهبية للاقتراب أكثر من حسم المباراة تماماً، ولكن ديوكوفيتش نجح لأول مرة في المباراة في كسر إرسال اللاعب الإسباني ليعادل الكفة 3-3.

واستمرّ تمسُّك كل لاعب بشوط إرساله، حتى جاء الشوط الـ11 عندما تمكّن نادال من كسر إرسال اللاعب الصربي ليتقدّم في النتيجة 6-5 ويصبح على بعد خطوة من اللقب، وهذا ما تحقَّق بعد الفوز بشوط إرساله لينهي المجموعة بنتيجة 7-5.

وهذا اللقب الثالث عشر لنادال في البطولة والرابع على التوالي، كأكثر اللاعبين المتوَّجين بفارق كبير عن أقرب منافسيه الأسطورة السويدي بيورن بورغ.

كما أن نادال يعد أكثر لاعب في تاريخ البطولات الكبرى سواء لدى الرجال أو السيدات الذي يتوَّج بهذا العدد من الألقاب في بطولة واحدة.

إنجاز آخر حقّقه نادال وهو معادلة الرقم القياسي للسويسري روجيه فيديرر في البطولات الكبرى بـ20 لقباً، ليبتعدا بفارق 3 ألقاب عن ديوكوفيتش.

وواصل نادال تفوّقه التام على غريمه الصربي في مباريات التتويج على ملاعب "رولان غاروس" بالفوز الثالث في 3 مباريات نهائية (2012 و2014 و2020).

وعلى صعيد المواجهات بينهما، رفع نادال محصلته من الانتصارات أمام المصنف الأول عالمياً إلى 27، ليقلّص الفارق إلى مواجهتين (29 لديوكوفيتش).

وحصد نادال بذلك لقبه الثاني هذا العام بعد بطولة أكابولكو المكسيكية، ليصبح في رصيده 86 لقباً.