مدرب البرتغال لا ينسى رونالدو

مدرب منتخب البرتغال يتحدّث عن الفوز على السويد في دوري الأمم الأوروبية.

  • كريستيانو رونالدو
    كريستيانو رونالدو

واصل المنتخب البرتغالي تألّقه في دوري الأمم الأوروبية وصدارته بفارق الأهداف عن فرنسا بعد فوزه الكبير على السويد 3-0.

هذا الفوز لمنتخب "برازيل أوروبا" جاء رغم غياب نجمه الأول كريستيانو رونالدو بسبب إصابته بفيروس كورونا حيث حلّ مكانه الشاب ديوغو غوتا الذي كان نجم المباراة بتسجيله هدفين وصناعته هدفاً، لكن ذلك لم يمنع مدرب البرتغال فرناندو سانتوس من اعتبار أن منتخبه يبقى أفضل مع رونالدو.

وقال سانتوس بعد المباراة للتلفزيون البرتغالي: "3-0 نتيجة ممتازة. لقد قمنا بأشياء رائعة".

وأضاف: "هذا الفريق يكون دائماً أفضل مع رونالدو، لكنه باستطاعته أيضاً المنافسة للوصول إلى أهدافه. أعتقد أن المباراة المقبلة أمام فرنسا ستكون حاسمة".

ويلعب المنتخب البرتغالي أمام نظيره الفرنسي الشهر المقبل.