عين لوس أنجلوس ليكرز على اللقب

لوس أنجلوس ليكرز يسعى للحفاظ على لقبه ويقوم بمجموعة من التعاقدات بهدف الإبقاء على قوته.

  • ليبرون جيمس مع  لوس أنجلوس ليكرز (أرشيف)
    ليبرون جيمس مع لوس أنجلوس ليكرز (أرشيف)

في عامه الخامس والسبعين، يسعى لوس أنجلوس ليكرز، أحد أعرق أندية دوري كرة السلة الأميركي (NBA) وحامل اللقب، إلى التتويج مجدّداً للمرة الثامنة عشرة، بهدف الانفراد بالرقم القياسي الذي يتشاركه مع بوسطن سيلتكس.

لذا، قامت إدارة الفريق بالتجديد للثنائي الذي ساهم بشكل كبير في إعادة لقب "NBA" مجدّداً إلى خزائن الليكرز بعد غياب طويل، وهو الثنائي الذي خطف الأضواء بعد موسم صعب وسط ظروف استثنائية، ونعني به "الملك" ليبرون جيمس والعملاق أنطوني ديفيس.

ليبرون وافق على تمديد عقده لعامين إضافيين مع بطل الدوري الأميركي مقابل 85 مليون دولار حتى موسم 2022-2023، وهو الخبر الذي أسعد جماهير الليكرز كثيراً. أفضل لاعب في الـ"Play offs" الموسم الماضي سيواصل كتابة تاريخ جديد مع فريق لا تزال شهيته مفتوحة لحصد المزيد من الألقاب.

فريق الساحل الغربي نجح أيضاً في الاحتفاظ بواحد من أبرز نجوم الفريق، وهو أنطوني ديفيس (27 عاماً)، لخمس سنوات إضافية، مقابل 190 مليون دولار. ديفيس الذي اختير ثاني أفضل مدافع خلال الموسم الماضي خلفاً لليوناني يانيس أنتيتيكومبو، أمضى 7 مواسم مع نيو أورليانز قبل الانتقال إلى فريقه الجديد العام الماضي، وشكّل إلى جانب ليبرون قوة ضاربة، وساهما بشكل واضح في إحراز اللقب بعد استئناف الموسم في فقاعة أورلاندو. وقد اعتبر الليكرز يوم التجديد للثنائي يوماً عظيماً.

وقد تابع الفريق نشاطه بقوة في "ميركاتو NBA" قبل أسابيع قليلة من انطلاق الموسم الجديد، بعد أن قاده الملك ليبرون جيمس إلى اللقب السابع عشر والأول منذ 10 سنوات.

وبعد استراحة قصيرة إثر موسم طويل وشاق، جرّاء التوقّف الذي فرضه فيروس كورونا، عاد أبناء فرانك فوغل للتحضير استعداداً لانطلاق الدوري في 22 كانون الأول/ديسمبر الجاري. ولن يعود الليكرز باللاعبين نفسهم بعد أن غادر بعضهم وحضر إلى ملعب "ستيبل سانتر" لاعبون آخرون.

تم العمل على بناء فريق متماسك دفاعياً، إذ تعاقد فريق المدينة الثاني مع المخضرم الإسباني مارك غاسول (35 عاماً) لفترة موسمين. ويرتكز مدرب بطل الدوري على اللاعبين القدامى في تشكيل فريق صلب دفاعياً في التصدي للكرات والتقاط "الريباوند" والتسديد وشنّ الهجمات.

ونجح الليكرز أيضاً بضمّ صانع ألعاب أوكلاهوما سيتي الألماني دناس رودر ضمن صفقة تبادلية، مقابل انتقال داني غرين إلى صفوف "الثندر"، وأيضاً الظفر بخدمات سادس أفضل لاعب في الـ"NBA" الموسم الماضي، وهو مونتريزل هاريل، قادماً من جاره وغريمه التقليدي في المدينة، لوس أنجلوس كليبرز، بعقد لمدة عامين.

كما فقد لاعب الارتكاز البطل دوايت هاوارد بعد موسم واحد في صفوفه، والذي انتقل إلى فيلادلفيا مقابل مليونين ونصف المليون دولار لموسم واحد، وتعاقد في وقت سابق مع دينيس شرودر لاعب أوكلاهوما سيتي ثاندر.

وبهذه الصفقات، يكون "الليكرز" قد أنهى ميركاتو هذا العام باستقدام عناصر جديدة اختارهم المدرب فرانك فوغل وليبرون جيمس لتعويض لاعبين آخرين كانوا قد قدّموا موسماً مميزاً مع "الليكرز"، وفضَّلوا في النهاية المغادرة إلى وجهات أخرى استفاد منها كلّ من كليبرز وفيلادلفيا وأوكولاهوما سيتي ثاندر.

وتبقى عين بطل دوري السلة الأميركي على لقب جديد، فهل سينجح الملك ليبرون جيمس وأنطوني ديفيس في قيادة كتيبة فرانك فوغل نحو لقبٍ جديد؟