كافاني يتقبل عقوبته!

كافاني يتقبل العقوبة المفروضة عليه من قبل الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم.

  • كافاني مع مانشستر يوناتيد
    كافاني مع مانشستر يوناتيد

أعلن مهاجم مانشستر يونايتد، الأوروغوياني إدينسون كافاني، اليوم الجمعة، أنه سيقبل العقوبة التي تقضي بإيقافه 3 مباريات بسبب استخدامه لمصطلح عنصري على وسائل التواصل الاجتماعي، مؤكداً أن نواياه لم تكن عنصرية.

وكان كافاني (33 عاماً) ردّ على تهنئة من أحد أصدقائه على موقع "إنستغرام" بـ"غراسياس نغريتو" (شكراً لك أيها الأسود الصغير).

وحذف كافاني الرسالة بسرعة، فيما سارع يونايتد للدفاع عن مهاجمه الجديد، معتبراً أن الكلمة لها دلالات مختلفة في أميركا الجنوبية.

وبعد قرار الإيقاف أمس الخميس كتب كافاني عبر مواقع التواصل الاجتماعي: "أقبل العقوبات التأديبية، مع العلم أنني أجنبي على تقاليد اللغة الإنكليزية، لكنني لا أشاطر وجهة النظر".

وتابع: "أعتذر إذا أسأت إلى شخص ما بالتعبير عن عاطفتي تجاه صديق، لم يكن ذلك في نيتي على الإطلاق".

واعتبر الاتحاد الإنكليزي أن كافاني انتهك اللوائح التي تحظر كل "سلوك غير لائق" على شبكات التواصل الاجتماعي، مع الظروف المشددة التي أشار إليها "اللون أو العرق أو إثنية شخص آخر"، فأوقفه ثلاث مباريات وغرّمه 100 ألف جنيه استرليني.

وسيغيب كافاني عن مباريات يونايتد ضد أستون فيلا في الدوري اليوم الجمعة، نصف نهائي كأس الرابطة ضد مانشستر سيتي والدور الثالث من الكأس ضد واتفورد.