ماذا حدث بين إبراهيموفيتش ولوكاكو؟

"ديربي ميلانو" شهد اشتباكاً وهجوماً كلامياً بين إبراهيموفيتش ولوكاكو. ما الذي حدث؟

  • ماذا حدث بين إبراهيموفيتش ولوكاكو؟
    اشتبك اللاعبان إثر مخالفة ارتكبها أحد مدافعي نادي ميلان على البلجيكي

نجح إنتر ميلانو، أمس الثلاثاء، في بلوغ نصف نهائي كأس إيطاليا بعد تفوقه على غريمه ميلان في مباراة "ديربي الغضب" التي جمعتهما في ربع نهائي "كوبا إيطاليا".

وشهدت نهاية الشوط الأول مشادة كلامية بين البلجيكي روميلو لوكاكو وزلاتان إبراهيموفيتش.

واشتبك اللاعبان إثر مخالفة ارتكبها أحد مدافعي نادي ميلان على البلجيكي، ليتدخل زلاتان دفاعاً عن زميله.

وكان من الممكن رؤية الثنائي وسماعهما على شاشات التلفزيون وهما يتبادلان الإهانات بسبب فراغ ملعب "سان سيرو"، حيث اضطر زملاء لوكاكو للتدخل أثناء محاولته مواجهة المهاجم السويدي.

ووفقاً لبعض التقارير الصحافية، فإن السبب وراء غضب لوكاكو هو قيام إبرا باستفزازه قائلاً: "عد إلى بلادك لممارسة سحر الفودو".

واستمر الخلاف بينهما في النفق، حيث عاد لوكاكو غاضباً وقام بتوجيه عبارات وإهانات غير لائقة تخص زوجة إبراهيموفيتش.

وتعرض زلاتان للطرد بعد تلقيه البطاقة الصفراء الثانية بسبب واقعة أخرى، ليكمل فريقه اللقاء بـ10 لاعبين بعد الدقيقة الـ59، حيث كان متقدماً بهدف سجله اللاعب السويدي، قبل أن يقلب إنتر الطاولة ويفوز 2-1.

وقال مدرب ميلان، ستيفانو بيولي، إن فريقه "دفع ثمن'' البطاقة الحمراء، وأشار إلى أن زلاتان اعتذر لزملائه.