ميسي قد يغيب عن موقعتي البرازيل وريال مدريد

غياب ليونيل ميسي لفترة تتراوح بين سبعة وثمانية أسابيع بسبب إصابته في الركبة يبعده عن العديد من الإستحقاقات مع منتخب بلاده الأرجنتين وفريقه برشلونة.

تعرّض ميسي لإصابة قوية في الركبة

بات مؤكداً أن يفتقد منتخب الأرجنتين جهود نجمه ليونيل ميسي، الذي سغيب لفترة تتراوح بين سبعة وثمانية أسابيع للإصابة، في بداية مشواره في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.
وأكدت صحيفة "لا ناثيون" الأرجنتينية على موقعها الإلكتروني أن ميسي لن يخوض مواجهتي الإكوادور والباراغواي في التصفيات يومي 8 و13 أكتوبر/تشرين الأول بعد إصابته في الركبة اليسرى خلال لقاء فريقه برشلونة أمام لاس بالماس في الدوري الاسباني لكرة القدم.
ويتوقع الجهاز الطبي للفريق الكاتالوني أن يبتعد ميسي عن الملاعب ما بين 7 و8 أسابيع، مما دفع صحيفة "كلارين" للتأكيد على أن مهاجم "البرسا" لن يشارك في مواجتهي الإكوادور في الأرجنتين والباراغواي في أسونسيون، في حين ستحوم الشوك حول إمكانية لحاقه بمباراتي البرازيل على أرضها وكولومبيا في بارناكيا في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.
وأشارت صحيفة "أوليه" من جهتها إلى أن النجم الأرجنتيني لم يخض أول لقائين في تصفيات مونديال البرازيل عام 2013 بسبب إصابته بتمزق.
وتحوم الشكوك حول إمكانية لحاق ميسي بـ "كلاسيكو" برشلونة وريال مدريد في "الليغا" على ملعب "سانتياغو برنانبيو" في 21 أو 22 نوفمبر/تشرين الثاني.