ترينيداد وتوباغو توافق على تسليم وارنر للولايات المتحدة

النيابة العامة في ترينيداد وتوباغو تخطر جاك وارنر، النائب السابق لرئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم، بالموافقة على تسليمه إلى الولايات المتحدة، التي تتهمه بالفساد خلال فترة عمله في "الفيفا".

جاك وارنر النائب السابق لبلاتر
وافق النائب العام في ترينيداد وتوباغو، فاريس الراوي، على تسليم النائب السابق لرئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، جاك وارنر، إلى الولايات المتحدة، التي تتهمه بالفساد، وفقاً لما أفادت به مصادر قضائية.
وأخطرت النيابة وارنر (72 عاماً) بالموافقة على تسليمه إلى الولايات المتحدة، حيث يواجه تهم الفساد والجريمة المنظمة وغسيل الأموال خلال عمله في الفيفا.
ويعتزم محامو وارنر استئناف قرار النائب العام، حيث يقولون إنه جاء بعد انتهاء المهلة المحددة في 16 من الشهر الجاري، وفقاً لما أفادت به وسائل الإعلام المحلية.
وتم اعتقال وارنر في نهاية مايو/آيار الماضي ودفع كفالة بلغت قيمتها 394 ألف دولار لإخلاء سبيله، وأكد براءته من التهم المنسوبة إليه.
وطالب وارنر حينها من محاميه بمراجعة أمر التسليم حيث إنه كان متخوفاً من أنه لن يحظى بمحاكمة عادلة.