نيوكاسل يتراجع إلى المركز الأخير في الـ "بريميير ليغ"

نيوكاسل يخسر على ملعب وست هام 0-2، في ختام المرحلة الخامسة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

أكد ستيف ماكلارين مدرب نيوكاسل أن الخسارة تشكل جرس إنذار كبير للفريق

أدّت هزيمة نيوكاسل يونايتد أمام مضيفه وست هام 0-2، في ختام المرحلة الخامسة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم إلى تراجعه للمركز الأخير في جدول الترتيب.  

وسجل ديميتري باييه هدفاً في بداية كل شوط ليحتل وست هام المركز الخامس بثلاثة انتصارات وهزيمتين.

وفي الوقت الذي يقدم فيه وست هام عروضاً متذبذبة هذا الموسم، استمر نيوكاسل في أدائه الباهت تحت قيادة مدربه الجديد ستيف ماكلارين.

وبعد ان اضطر لاعبو نيوكاسل يونايتد للترجل في الميل الأخير المؤدي إلى ملعب وست هام يونايتد بعدما علقت حافلة الفريق في الزحام المروري أثناء ساعة الذروة في لندن قبل المباراة، بدأ نيوكاسل المواجهة بتثاقل وتأخر بعد تسع دقائق بعدما سجل الفرنسي باييه هدفاً من عند حافة منطقة الجزاء.

وضاعف باييه الذي يقدم مستويات رائعة منذ انتقاله من مرسيليا الفرنسي خلال فترة الإنتقالات الأخيرة الغلة بعد مرور ثلاث دقائق من الشوط الثاني بعدما سدد من مسافة قريبة عقب ارتطام محاولة فيكتور موزيس بالعارضة بعد هجمة مرتدة.

وقال ماكلارين، مدرب منتخب إنكلترا السابق عقب المباراة: "لا أدري ماذا حدث. هل هي الرحلة الصعبة لخوض المباراة والإحماء فقط لعشر دقائق لكني قلت من قبل أنه لا يوجد أي أعذار. يتعيّن علينا التعامل مع أي ظرف وربما لم نفعل ذلك اليوم".

وأضاف: "إنه جرس إنذار كبير لنا لأننا لو لم نكن في قمة مستوانا في الدوري الإنكليزي فإننا سنخسر".