أغويرو وميسي ينقذان الأرجنتين من الخسارة أمام المكسيك

الأرجنتين تقلب تأخرها أمام المكسيك 0-2 إلى تعادل 2-2 في الدقائق الخمس الأخيرة، في مباراة دولية ودية لكرة القدم.

سجل ميسي هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة
أنقذ النجمان ليونيل ميسي وسيرجيو أغويرو منتخب الأرجنتين من الخسارة أمام المكسيك لتنتهي المباراة بالتعادل 2-2.
وجاء هدف ميسي في الدقيقة الأخيرة بعد خمس دقائق من هدف سجله زميله سيرجيو أغويرو في المباراة التي أقيمت في دالاس بولاية تكساس الأميركية، ليحفظ اللاعبان ماء وجه الأرجنتين أمام المكسيك التي كانت متقدمة بهدفين سجلهما خافيير هيرنانديز "تشيتشاريتو" (19) وهيكتور هيريرا (70).
وبدأ المنتخب الأرجنتيني اللقاء بصورة أفضل، وسيطر على الكرة مبكراً في الدقائق العشر الأولى، لكن المنتخب المكسيكي بقيادة مدربه الجديد البرازيلي ريكاردو فيريتي لم يفقد تماسكه أو اتزانه.
وأهدر تشيتشاريتو (9) وأندريس غواردادو (12) فرصتين محققتين، قبل أن يتمكن الأول من تسجيل هدف التقدم من ركلة جزاء.
وضاعف الهدف من ثقة لاعبي المكسيك، لكن الأرجنتين كادت أن تتعادل مرتين عن طريق ميسي (34) وبعدها بدقيقتين من محاولة للظهير المتقدم ماركوس روخو.
وفي الشوط الثاني أهدر كلا المنتخبين فرصاً للتسجيل، حتى تمكن هيريرا من مضاعفة النتيجة بعد هجمة من صناعة ميغل لايون.
ودفع جيراردو مارتينو، مدرب الأرجنتين، بأربعة تغييرات دفعة واحدة، أتت ثمارها سريعاً بتسجيل أغويرو في شباك الحارس مويسيس مونيوز بعد تمريرة من إيزيكييل لافيتزي.
وانهار المنتخب المكسيكي دفاعياً بعد الهدف، وهو ما استغله ميسي في الدقيقة الأخيرة بالمرور بسهولة قبل التسديد بيسراه بدقة، مسجلاً هدف التعادل.
وجاءت المباراة في إطار استعدادات المكسيك لمواجهة الولايات المتحدة على التذكرة المؤهلة إلى بطولة كأس القارات 2017 في روسيا، فيما تستعد الأرجنتين لانطلاق تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى مونديال 2018.