هولندا للبقاء في المنافسة وأيسلندا لكتابة التاريخ في تصفيات "يورو 2016"

هولندا تستضيف أيسلندا الليلة في مواجهة مهمة جداً للطرفين، ضمن الجولة السابعة من مباريات المجموعة الأولى في تصفيات كأس أوروبا 2016 لكرة القدم.

مباراة أولى لهولندا مع القائد الجديد روبن والمدرب بليند
تدرك هولندا جيداً أن لا مجال أمامها سوى الفوز على ضيفتها أيسلندا الليلة (الساعة 21,45 بتوقيت القدس الشريف)، على ملعب "أمستردام أرينا" في ما لو أرادت مواصلة الطريق للوصول إلى نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا، وذلك ضمن الجولة السابعة من مباريات المجموعة الأولى، بينما يمكن لأيسلندا أن تحقق إنجازاً مذهلاً بتأهلها المبكر حيث سيتعيّن عليها أولاً أن تهزم مضيفتها لتكون في طليعة المنتخبات التي تضمن الوصول إلى النهائيات.

وفي حال تأهل ايسلندا الجزيرة الصغيرة التي لا يتجاوز عدد سكانها نصف مليون نسمة للنهائيات، سيكون ذلك أول ظهور لها في بطولة كبيرة بعدما كانت على وشك التأهل لنهائيات كأس العالم بالبرازيل 2014.

وتتصدر ايسلندا المجموعة برصيد 15 نقطة متفوقة بنقطتين على تشيكيا صاحبة المركز الثاني وبخمس نقاط عن هولندا التي تخوض مباراتها الأولى تحت قيادة المدرب داني بليند، بينما تأتي تركيا رابعة بفارق نقطتين عن هولندا.

وجاء تعيين بليند بعد استقالة غوس هيدينك الذي فشل في استعادة ثقة الإتحاد الهولندي لكرة القدم وجماهير بلاده بعد الخسارة المفاجئة 0-2، في ريكيافيك، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

ووضع بليند بصمته سريعاً بتغييره قائد الفريق روبن فان بيرسي واختيار آريين روبن بدلاً منه.

وقال روبن بعد انضمامه إلى باقي زملائه: "هذه التشكيلة تملك الكفاءة اللازمة للخروج من الوضع الحالي للفريق".

وأشار إلى أنه تعافى تماماً من الإصابة التي لحقت به في نهاية الموسم الماضي واستعاد سابق تألقه.

وأضاف جناح بايرن ميونيخ الألماني البالغ 31 عاماً: "أنا جاهز تماماً وهذا أمر مهم لي. استعدت مستواي وشعرت بذلك خلال مباراة بايرن ميونيخ الأخيرة أمام باير ليفركوزن السبت الماضي".

وسيفتح الفوز في مباراة الليلة الباب أمام هولندا للمنافسة بقوة على إحدى بطاقتي التأهل المباشر لكن في حال فوز ايسلندا بمباراتها السادسة بين سبع مباريات بالتصفيات فانها ستحقق عندها انجازاً تاريخياً.

وقال هانيس هالدورسون حارس أيسلندا الذي يلعب في الدوري الهولندي: "منذ الفوز على هولندا أدركنا أنه يمكننا التأهل للنهائيات بفضل هذا الجيل من اللاعبين".

وأضاف: "بالطبع سنقدّم أفضل ما لدينا لكني اعتقد أنه يمكننا خوض المباراة بدون أي خوف. لدينا بالفعل القليل لنخسره. يجب علينا الفوز على كازاخستان الأحد المقبل لنتأهل ونحن على الطريق الصحيح لتحقيق ذلك".
وفي المجموعة ذاتها، تلتقي تشيكيا مع ضيفتها كازاخستان (الساعة 21,45) وتركيا مع ضيفتها لاتفيا في التوقيت عينه.