الأنظار تتجه إلى القاهرة: "الكلاسيكو" الـ 113 اليوم

الأنظار تتجه اليوم الساعة 19,00 بتوقيت القدس الشريف إلى القاهرة حيث يستضيف الزمالك ثالث ترتيب الدوري المصري، الأهلي المتصدر، في "الكلاسيكو" الـ113 بين الغريمين التقليديين.

تقام القمة الساعة 19,00 بتوقيت القدس الشريف
تقام القمة الساعة 19,00 بتوقيت القدس الشريف

تتجه الأنظار، اليوم الساعة 19,00 بتوقيت القدس الشريف، إلى القاهرة حيث يستضيف الزمالك ثالث ترتيب الدوري المصري، الأهلي المتصدر، في "الكلاسيكو" الـ113 بين الغريمين التقليديين.

ويقام اللقاء المرتقب على ملعب "بتروسبورت"، بعد أخذ ورد خلال الأسابيع الماضية حول المباراة لأسباب عدة، منها رغبة مدرب المنتخب المصري الأرجنتيني هيكتور كوبر بإرجائها، خوفاً من الاصابات وحصول توتر بين اللاعبين يسبق معسكر المنتخب استعداداً لكأس أمم أفريقيا التي تنطلق في الغابون في 14 كانون الثاني/يناير، وتشارك فيها مصر للمرة الأولى بعد غياب عن البطولات الثلاث الماضية.

ورفض الإتحاد طلب ارجاء المباراة، كما رفض النادي الأهلي طلب الزمالك منه استضافة "الدربي" على ملعبه، على أن يستضيف هو مباراة الاياب. وحسم الاتحاد الجدل بإقامة المباراة في بتروسبورت.

وتميل التوقعات قبل المباراة لصالح الأهلي الذي يتمتع بكفة مرجحة في مباريات "الدربي"، إذ فاز على الزمالك 41 مرة وخسر أمامه 25 مرة، وتعادلا في 47 مباراة. وسجل الأهلي 136 هدفاً في هذه المباريات، في مقابل 99 هدفاً للزمالك.

ويتصدر الأهلي ترتيب الدوري برصيد 42 نقطة من 16 مباراة، في حين يحتل الزمالك المركز الثالث برصيد 34 نقطة من 14 مباراة فقط. ويمكن لفوز الزمالك أن يتيح له الاقتراب من الصدارة، وتخطي الأهلي في حال فاز في مبارتيه المؤجلتين مع مصر المقاصة ثاني الترتيب (37 نقطة من 15 مباراة) وطلائع الجيش السادس.

وشدد مدرب الأهلي حسام البدري على الإستعداد للمباراة وعدم التأثر بالجدل حولها، مؤكداً أهمية الفوز بها "في مشوار الإحتفاظ باللقب".

وأقام النادي الأهلي معسكراً مغلقاً في أحد فنادق القاهرة منذ الاثنين.

وأكد البدري في تصريحات صحافية "جاهزية الجميع للمباراة"، معتبراً أن "وقت الكلام انتهى ليبدأ وقت العمل" ليقدم الفريق "عرضاً يليق بالأهلي وبأهمية مباراة القمة".

وسيفتقد الأهلي مدافعه رامي ربيعة المصاب في ركبته، وتحوم شكوك حول مشاركة أحمد حجازي وعمرو السولية العائدين من الاصابة.

من جهته، اعتبر مدرب الزمالك محمد حلمي المباراة "فرصة حقيقية لإفقاد المنافس توازنه والحصول على 3 نقاط هامة للغاية"، إلا أنه قلل من أهميتها على صعيد حسم هوية بطل الموسم "لأن مشوار الدوري لا يزال طويلاً (...) ومن الممكن أن يحدث الكثير".

وأقام النادي معسكراً خاصاً به قبل المباراة، وتمكن فريقه الطبي من تحسين جهوزية ثنائي الهجوم باسم مرسي وأيمن حفني لخوضها.