لوف يبدي غضبه لإهدار لاعبيه الفرص

يواكيم لوف، مدرب منتخب ألمانيا، يعتبر أن النتيجة في المباراة الودية أمام الولايات المتحدة "مثيرة للقلق".

يواكيم لوف

أعرب يواكيم لوف، مدرب منتخب ألمانيا، عن غضبه بعد أن سمح لاعبوه لضيفهم منتخب الولايات المتحدة بقلب النتيجة والفوز 2-1 على بطل العالم في ملعبه للمرة الأولى.

وهيمنت ألمانيا على الشوط الأول ووضعها ماريو جوتزه في المقدمة بهدف في الدقيقة 12 لكن "المانشافت" أهدر العديد من الفرص ليخسر 1-2.

وقال لوف في مؤتمر صحفي: "النتيجة مثيرة للقلق. لكن بوضع كل شيء في الإعتبار كابتعاد لاعبينا عن التدريبات وإيقاع المباريات خلال الأسابيع القليلة الماضية، يمكننا التعايش معها".

وأضاف: "كنت في غاية السعادة في الشوط الأول. لعبنا بإيقاع سريع وحصلنا على كثير من الفرص. لكن كان ينبغي أن نتقدم بهدفين أو ثلاثة مقابل لا شيء. لو تقدمنا بثلاثة أهداف نظيفة لما نجح الأميركيون في التعويض".

وتابع لوف قائلاً: "أعتقد أنه من المهم الآن أن يحصل لاعبونا على عطلة الصيف. سنشعر بالسعادة يوم السبت حين نستوعب هذا الدرس".

ويلتقي السبت المنتخب الألماني نظيره جبل طارق في تصفيات كأس أوروبا 2016.