بداية رابحة للمكسيك في الكأس الذهبية

المنتخب المكسيكي يحقق انطلاقة ناجحة في بطولة الكأس الذهبية بفوز سهل على منتخب السلفادور بنتيجة 3-1، ليتصدر المجموعة الثالثة.

فرحة مكسيكية بأحد الأهداف الثلاثة (أ ف ب)
فرحة مكسيكية بأحد الأهداف الثلاثة (أ ف ب)
حقق المنتخب المكسيكي انطلاقة ناجحة في بطولة الكأس الذهبية بفوز سهل على منتخب السلفادور بنتيجة 3-1، ليتصدر المجموعة الثالثة.

وبدأ الصراع مبكرا بين المنتخبين حيث تبادلا الهجمات منذ الدقيقة الأولى للقاء.

لكن المكسيك هي من وجهت الضربة الأولى وتحديداً في الدقيقة 8، عندما سجل المدافع إدغاردو مارين الهدف الأول من رأسية بعد تلقيه كرة عرضية من ركنية.

ولكن تقدم المنتخب المكسيكي لم يدم طويلاً، فقد تمكن اللاعب نيلسون بونيا من إدراك التعادل لصالح السلفادور بعد دقيقتين فقط من هدف المكسيك الأول من خلال هجمة مرتدة متقنة استغل فيها لاعبو السلفادور خطأ دفاعياً فادحاً للاعبي الفريق المنافس.

وبعد تسجيل هدف التعادل تقهقر المنتخب السلفادوري إلى مناطقه الدفاعية فيما استحوذ المنتخب المكسيكي على الكرة واندفع بكل قوة في الهجوم.

وبعد مرور النصف ساعة الأولى من المباراة وضع اللاعب الياس هيرنانديز المنتخب المكسيكي مرة أخرى في المقدمة مستغلاً تمريرة عرضية من زميله خيسوس غايردو.

ومع بداية الشوط الثاني لم يتغير شيء في إيقاع المباراة أو طريقة لعب أي من الفريقين.

وسجل بينادا بعد نزوله الهدف الثالث للمنتخب المكسيكي في الدقيقة 55، مستغلاً خطأ لحارس السلفادور بينجي بيالوبوس.

وقبل هذا اللقاء، نجح منتخب جامايكا في مباراة أخرى ضمن منافسات المجموعة الثالثة، في الفوز بثنائية نظيفة على منتخب كوراساو، الذي لم يظهر أي من قدراته التي قادته للفوز بكأس الكاريبي قبل بضعة أسابيع.