توتنهام يحسم القمة أمام يونايتد وليفربول يتألق برباعية

توتنهام يفوز على ضيفه مانشستر يونايتد 2-1 وليفربول على مضيفه وست هام 4-0، في المرحلة السابعة والثلاثين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

كاين محتفلاً بهدفه (أ ف ب)
كاين محتفلاً بهدفه (أ ف ب)
 

ألحق توتنهام الهزيمة بضيفه مانشستر يونايتد بهدفين لواحد في المباراة التي احتضنها ملعب "وايت هارت لاين" في الجولة الـ37 من الدوري الإنكليزي الممتاز.


وجاء الهدف الأول للـ"سبيرز" مبكراً (6) بعد عرضية من بين ديفيز ارتقى لها فيكتور وانياما ليحوّلها برأسه إلى الشباك.


وتمكن توتنهام من مضاعفة النتيجة بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني من ركلة حرة أرسلها كريستيان اريكسين إلى داخل المنطقة ليغيّر هاري كاين مسارها لتعانق شباك الإسباني ديفيد دي خيا.


وقلّص مانشستر يونايتد الفارق بعد اختراق من الفرنسي أنطوني مارسيال لدفاعات أصحاب الأرض وتمريره عرضية أرضية لواين روني ليسجل الهدف (71).


وعقب انتهاء المباراة نزلت الجماهير إلى أرضية الملعب لأن هذا اللقاء هو الأخير الذي يلعبه توتنهام على "وايت هارت لاين".


وسيلعب توتنهام في الموسم المقبل على ملعب ويمبلي قبل الانتقال إلى ملعبه الجديد في موسم 2018/2019.


وبهذا الفوز رفع توتنهام رصيده إلى 80 نقطة ليضمن انهاء الموسم في المركز الثاني، بينما تجمد رصيد مانشستر يونايتد عند 65 نقطة ليتراجع للمركز السادس.

واكتسح ليفربول مضيفه وست هام برباعية نظيفة حملت توقيع دانيال ستوريدج (35) والبرازيلي فيليبي كوتينيو (57 و61) والبلجيكي ديفوك أوريجي (76).


وبهذا الفوز رفع ليفربول رصيده إلى 73 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطة عن مانشستر سيتي الرابع- وتتبقى له مباراتان- وأربع نقاط عن أرسنال الخامس الذي تتبقى له مباراتان أيضاً.


ويحتاج ليفربول للفوز في مباراته المقبلة امام ضيفه ميدلسبره الذي تأكد هبوطه للقسم الثاني "تشامبيونشيب" لضمان التأهل لدوري الأبطال الموسم المقبل.


من جانبه تجمد رصيد وست هام بعد هذه الخسارة عند 42 نقطة في المركز الثاني عشر.