راموس ينسى هدفيه في مرمى أتلتيكو قبل "الدربي"

سيرجيو راموس يجاري مدربه الفرنسي زين الدين زيدان في تصريحاته بعدما قال إنه يترك هدفيه في مرمى أتلتيكو في نهائيي لشبونة وميلانو جانباً قبل مواجهة "الدربي" غداً من أجل تحقيق أشياء جديدة.

راموس (أ ف ب)
راموس (أ ف ب)
جارى قائد ريال مدريد الإسباني سيرجيو راموس مدربه الفرنسي زين الدين زيدان في تصريحاته بعدما قال إنه يترك هدفيه في مرمى أتلتيكو في نهائيي لشبونة وميلانو جانباً قبل مواجهة "الدربي" غداً في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا من أجل تحقيق أشياء جديدة.

وقال راموس في المؤتمر الصحفي "لدي ذكريات جميلة من كل مرة نواجه فيها الأتلتي، تراكم الذكريات الجميلة أمر لا مفر منه بسبب فوزنا في نهائيين، ولكن يجب التفكير في تحقيق المزيد بكرة القدم، وعندما سأعتزل، سيكون لدي الوقت للتفكير فيما فزت به. بالنسبة لي مباريات الدربي مختلفة بسبب الندية في المدينة".

وبعد خوضه 101 مباراة في "التشامبيونز ليغ"، قال راموس إن الرسالة التي سيوجهها لزملائه في غرف الملابس قبل الدخول لملعب "فسنتي كالديرون" هي "علينا البدء بأفكار واضحة للغاية، في كرة القدم يمكن أن يحدث أي شيء. علينا أن نثق في أنفسنا. مفتاح النجاح يكمن في الاتحاد والتضحية".

وكان زيدان قد قال للاعبيه إن الفوز على أتلتيكو في نهائيي لشبونة وميلانو قد أصبح جزءاً من الماضي، مطالباً إياهم بإظهار أفضليتهم. 

ورد راموس على التغريدات التي أطلقها أتلتيكو وبعض لاعبيه قبيل المواجهة وطالبوا فيها بعدم المساس بالقيم، مشيراً إلى أنه "لا يبدو أن الجميع هنا كبروا في بيفرلي هيلز وأرصدتهم بها حسابات بالملايين.. يوجد هنا أناس من الأحياء تتمتع بالقيم والكثير من التعليم. لدينا قيمنا وسنرى ما سيحدث".

وأضاف "يوجد احترام للحملات والتغريدات ولكنها لن تغير قيمنا، سنلعب بنفس التواضع والتضحية".

وتطرق اللاعب إلى صافرات الإستهجان بحق جيرارد بيكيه خلال حضور الأخير إحدى مباريات بطولة مدريد المفتوحة للتنس أمس الإثنين بمجمع "كاخا ماخيكا" بالعاصمة الإسبانية.

واكتفى بالقول "حين أذهب لبرشلونة يحدث الشيء نفسه معي، وكذلك لن أغير رأي الناس".