ريال مدريد يُمطر مرمى لا كورونيا بسداسية

ريال مدريد يرد مباشرة على سباعية برشلونة في شباك أوساسونا بالفوز بستة أهداف مقابل اثنين على مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا خلال اللقاء الذي أقيم على ملعب "الريازور" ضمن مواجهات الجولة الرابعة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

فرحة لاعبي ريال مدريد بهدف المتألق إيسكو (أ ف ب)
فرحة لاعبي ريال مدريد بهدف المتألق إيسكو (أ ف ب)
رد ريال مدريد مباشرة على سباعية برشلونة في شباك أوساسونا بالفوز بستة أهداف مقابل اثنين على مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا خلال اللقاء الذي أقيم على ملعب "الريازور" ضمن مواجهات الجولة الرابعة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
ولم يمهل لاعبو الفريق الملكي مضيفهم أي فرصة للدخول في أجواء اللقاء بعدما افتتحوا باب التسجيل منذ الدقيقة الأولى عبر المهاجم الشاب ألفارو موراتا إثر تسديدة قوية من داخل المنطقة سكنت الزاوية الضيقة لمرمى خيرمان لوكس.

وفي الدقيقة 14 عزز الكولومبي خاميس رودريغيز من تقدم الملكيين بعدما قابل عرضية لوكاس فاسكيز من اليمين بطريقة رائعة بوجه القدم في الشباك.

ولكن فلورين أندوني قلص الفارق للا كورونيا في الدقيقة 35 بتسديدة قوية من داخل المنطقة، قبل أن يرد الريال سريعاً بعدها بتسع دقائق بعدما استغل فاسكيز ارتباكاً في دفاعات أصحاب الأرض ليسدد الكرة من داخل المنطقة في الشباك.

وفي الشوط الثاني، تواصلت الهيمنة الملكية على المباراة ليسجل خاميس الهدف الثاني له والرابع للريال في الدقيقة 67 مستغلاً تمريرة من موراتا ليحوّل الكرة بقدمه في المرمى.

وكلل إيسكو مجهوده الكبير في اللقاء بتسجيل الهدف خامس في الدقيقة 77 بعدما سدد تمريرة المتألق فاسكيز داخل المنطقة بقدمه في الشباك.

وقلّص خوسيلو الفارق لأصحاب الأرض (84).
وقبل النهاية بثلاث دقائق وضع لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو بصمته في اللقاء بالهدف السادس بتسديدة قوية من خارج المنطقة مرت من تحت يد الحارس.

وبهذا الانتصار الكبير رفع الريال رصيده من النقاط إلى 78 ليشارك  غريمه برشلونة مع تفوق الفريق الكاتالوني بالمواجهات المباشرة، علماً بأن الملكي يمتلك مباراة مؤجلة أمام سيلتا فيغو.

في المقابل، تجمد رصيد "البلانكي أزول" عند 31 نقطة، بعدما استقبل خسارته السابعة عشرة هذا الموسم، وظل في المركز السادس عشر.