السجن 4 أشهر لثمانية من مشجعي ليستر سيتي

إحدى محاكم العاصمة الإسبانية مدريد تقضي بالسجن على ثمانية من مشجعي نادي ليستر سيتي الإنكليزي لمدة 4 أشهر على خلفية أعمال الشغب التي وقعت عشية مباراة أتلتيكو مدريد وليستر مساء الأربعاء في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا على ملعب "فيسنتي كالديرون".

وقعت أعمال شغب عشية مباراة ليستر وأتلتيكو مدريد
وقعت أعمال شغب عشية مباراة ليستر وأتلتيكو مدريد
قررت إحدى محاكم العاصمة الإسبانية مدريد سجن ثمانية من مشجعي نادي ليستر سيتي الإنكليزي 4 أشهر على خلفية أعمال الشغب التي وقعت عشية مباراة أتلتيكو مدريد وليستر مساء الأربعاء في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا على ملعب "فيسنتي كالديرون".
ووفقاً لما أعلنته مصادر من داخل محكمة العدل العليا في مدريد في تصريحات لوكالة الأنباء الإسبانية (إفي)، عاقب القاضي أيضاً ستة من هؤلاء المشجعين بالسجن أربعة أشهر أخرى بسبب الاعتداء على السلطات.
ووقعت الأحداث يوم الثلاثاء الماضي حوالي الساعة 21.30 ت م عندما قام نحو 70 من مشجعي ليستر بأعمال شغب استدعت تدخل قوات الشرطة.
وعلى جانب آخر، أكد متحدث باسم ليستر أن النادي يعمل "مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والسلطات المحلية من أجل كشف ملابسات الأحداث".
وأكد المتحدث في تصريحاته: "نحن نعمل مع اليويفا والسلطات المحلية من أجل توضيح ما حدث والأسباب التي أدت للرد من جانب الشرطة".
وأضاف: "سنتحدث أيضاً مع الجماهير التي سافرت لمدريد قبل اتخاذ أي إجراء".