احتمال وجود رابط بين تفجيرات دورتموند واعتداء برلين

الشرطة الألمانية تحقق في الرسالة التي عُثر عليها في موقع التفجيرات الثلاثة التي استهدفت أمس الثلاثاء حافلة تقل لاعبي بوروسيا دورتموند الألماني لكرة القدم، وتشير إلى اعتداء برلين الذي تبناه تنظيم "داعش" نهاية العام الماضي.

استهدفت ثلاثة تفجيرات حافلة بوروسيا دورتموند أمس (أ ف ب)
استهدفت ثلاثة تفجيرات حافلة بوروسيا دورتموند أمس (أ ف ب)

لا تستبعد الشرطة الألمانية في تحقيقاتها وجود "رابط" محتمل في التفجيرات الثلاثة التي استهدفت أمس الثلاثاء حافلة تقل لاعبي بوروسيا دورتموند الألماني لكرة القدم، مع اعتداء برلين بعد العثور على رسالة في الموقع تشير إلى اعتداء العاصمة الألمانية الذي تبناه تنظيم "داعش" نهاية العام الماضي.

وكانت ثلاثة تفجيرات استهدفت الحافلة في طريقها من الفندق الى ملعب النادي للقاء موناكو الفرنسي في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، ما أدى لاصابة لاعب دورتمورند الاسباني مارك بارترا وشرطي، وإرجاء المباراة الى اليوم الأربعاء.

وقالت المدعية العامة ساندرا لوكي في وقت متأخر الثلاثاء ان الرسالة "تتبنى المسؤولية عما جرى"، من دون أن تكشف مضمونها، مشيرة الى أن عملية التدقيق فيها "لا تزال مستمرة".

إلا أن وسائل إعلام ألمانية منها وكالة "د ب أ" وصحيفة "سودويتشي زايتونغ" أفادت اليوم أن الرسالة تذكر اعتداء الدهس بشاحنة الذي استهدف في كانون الأول/ ديسمبر سوق عيد الميلاد في برلين، ما أدى الى مقتل 12 شخصاً. وتبنى الاعتداء في حينه تنظيم "داعش".

وتشارك ألمانيا في تحالف دولي تقوده واشنطن ضد التنظيم.

وأعلنت النيابة العامة الفيدرالية التي عادة ما تتولى القضايا الإرهابية، الاربعاء أنها تولّت التحقيق في التفجيرات، من دون أن تحدد بعد أي فرضية ترجح في هذه القضية. ومن المقرر أن يعقد مؤتمر صحافي بهذا الشأن، اليوم عند الساعة 12,00 ظهراً بتوقيت غرينتش.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن المحققين لا يزالون حذرين بشأن تثبيت الرابط بالاعتداء، وأن من وضع الرسالة المذكورة "ربما أراد خلق رابط خاطىء" لتشتيت التحقيق.

وبدأ المحققون الأربعاء البحث عن المشتبه بضلوعهم في العملية التي وصفها مسؤولون في الشرطة المحلية بأنها "اعتداء محدد الهدف"، علماً أن السلطات حاذرت حتى الآن في وصفه بأنه "إرهابي".

وتشهد ألمانيا حالة استنفار أمني منذ اعتداء الدهس في برلين.

وقال مسؤول شرطة المدينة الواقعة غرب برلين غريغور لانغي "نفترض أن الاعتداء كان محدداً ضد فريق دورتموند".

وأفادت صحيفة "بيلد" الألمانية الواسعة الانتشار أن الشرطة الألمانية تبحث أيضاً عن سيارة مجهولة يرجح أن منفذي الاعتداء استخدموها.

وأفادت الصحيفة أن السيارة تحمل لوحة تسجيل أجنبية، وأن العبوات المستخدمة ربما كانت متفجرات أسطوانية صغيرة (على شكل أنبوب).

وأدى الاعتداء الى تضامن مع دورتموند ولاعبيه. ونشرت "بيلد" إعلاناً على صفحة كاملة بلون النادي الأصفر، وعبارة "لن تسير لوحدك أبداً"، الأغنية الشهيرة لنادي ليفربول الإنكليزي.

وعلى رغم تأكيد مسؤولي النادي ان اللاعبين سيكونون جاهزين لمباراة الأربعاء، حذّر اللاعب السابق شتيفان فروند الذي أحرز مع النادي لقب دوري أبطال أوروبا عام 1997، من ان الاعتداء سيترك أثره.

وقال: "عندما يحدث اعتداء مباشر على حافلة الفريق، لا يتم نسيانه في اليوم التالي (...) ذهنياً ونفسياً الأمر صعب الاستيعاب".