ماذا حصل أمس في مدينة دورتموند؟

صحيفة "ليكيب" الفرنسية تروي التسلسل الزمني للأحداث منذ التفجيرات التي أصابت حافلة بوروسيا دورتموند الألماني وصولاً حتى تأجيل المباراة أمام موناكو الفرنسي في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وقعت أمس ثلاثة تفجيرات استهدفت حافلة بوروسيا دورتموند (أ ف ب)
وقعت أمس ثلاثة تفجيرات استهدفت حافلة بوروسيا دورتموند (أ ف ب)
روت صحيفة "ليكيب" الفرنسية التسلسل الزمني للأحداث منذ التفجيرات التي أصابت حافلة بوروسيا دورتموند الألماني وصولاً حتى تأجيل المباراة أمام موناكو الفرنسي في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وتقول الصحيفة أنه بعد قليل من انطلاق حافلة دورتموند المتجهة إلى ملعب "سيغنال إيدونا بارك" وقعت عند الساعة 20,15 ثلاثة تفجيرات على الطريق الرئيسية التي تسير عليها الحافلة على بُعد عشرات الكيلومترات من الملعب. "بعد التفجيرات، أصبحنا جميعاً على الأرض. لم نعلم ما الذي حصل. الشرطة حضرت سريعاً إلى المكان. لقد كنا جميعاً في حالة صدمة"، هذا ما قاله حارس الفريق السويسري رومان بوركي.
وأعلنت الشرطة عن "هجوم خطير وجدي". وفي مؤتمر صحفي ليلاً أفاد المسؤولون عن التحقيقات عن وجود رسالة بالقرب من موقع التفجيرات "يتم التحقق من صحتها".

من هم المصابون جراء الحادث؟

أدت التفجيرات إلى إصابة شخصين. الأول هو الإسباني مارك بارترا مدافع دورتموند بحسب تأكيد رئيس الفريق الألماني الذي قال إن اللاعب تعرض لإصابة في يده وقد جرى نقله إلى المستشفى حيث خضع لعملية جراحية.
أما الثاني فهو الشرطي الذي يسير بالدراجة في مقدمة الحافلة من أجل تأمين وصولها إلى الملعب وقد تعرض لـ "صدمة صوتية".

ماذا حصل مع لاعبي الفريقين؟

بعد وقت قصير من وقوع التفجيرات وُضع لاعبو دورتموند تحت حراسة مشددة من الشرطة في الفندق. 
أما بالنسبة للاعبي موناكو فكانوا في الملعب أثناء ورود النبأ وقد بقوا هناك حتى ساعة متأخرة بعد أن قاموا بالتدرّب لمدة 50 دقيقة بعد أن غادر المشجعون الملعب.
   

لماذا تم تأجيل المباراة إلى الأربعاء؟

عند الساعة 21,30 مساء وبينما كان الملعب ممتلئاً أعلن المسؤولون تأجيل المباراة إلى الأربعاء عند الساعة 19,45. وقد تم عقد جلسة أزمة مباشرة بعد التفجيرات حضرتها السلطات المحلية والإتحاد الأوروبي لكرة القدم ومندوبي الفريقين. وطالب موناكو بتأجيل المباراة لليوم التالي من أجل عدم التضارب مع موعد مباراته في الدوري المحلي يوم السبت.

ماذا حصل مع المشجعين؟

بعد الإعلان عن تأجيل المباراة انسحب المشجعون ببطء وهدوء من الملعب، حيث كان مشجعو موناكو آخر المغادرين. وعرض المشجعون الألمان على نظرائهم الفرنسيين استضافتهم في منازلهم عبر "هاشتاغ" انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي.
أما بالنسبة لبطاقات حضور المباراة فستبقى صالحة لمباراة اليوم.