يوفنتوس يضرب موعداً مع لاتسيو في نهائي كأس إيطاليا

يوفنتوس يقتنص بطاقة العبور الأخرى لنهائي كأس إيطاليا على الرغم من هزيمته أمام مضيفه نابولي بنتيجة (3-2) خلال اللقاء المثير الذي جمعهما في إياب نصف نهائي المسابقة على ملعب "سان باولو".

لم يفلح نابولي في اقتناص بطاقة العبور رغم الفوز (أ ف ب)
لم يفلح نابولي في اقتناص بطاقة العبور رغم الفوز (أ ف ب)
اقتنص يوفنتوس بطاقة العبور الأخرى لنهائي كأس إيطاليا على الرغم من هزيمته أمام مضيفه نابولي بنتيجة (3-2) خلال اللقاء المثير الذي جمعهما الأربعاء في إياب نصف نهائي المسابقة على ملعب "سان باولو".

واستفاد "البيانكونيري" من انتصاره في مباراة الذهاب التي أقيمت نهاية شهر شباط/فبراير الماضي على ملعب "يوفنتوس أرينا" بنتيجة (3-1)، ليبلغ نهائي الكأس للعام الثالث على التوالي بإجمالي المواجهتين (5-4).

وأنهى الضيوف الشوط الأول متقدمين بالهدف الذي أحرزه المهاجم الأرجنتنيني غونزالو هيغوايين في الدقيقة 32 إثر تسديدة أرضية من أمام المنطقة خدعت الحارس الإسباني بيبي رينا وسكنت الشباك.

وفي الشوط الثاني، تمكن قائد نابولي، السلوفاكي ماريك هامسيك، من معادلة الكفة في الدقيقة 53 بعدما سدد كرة أرضية على يسار الحارس البرازيلي نيتو الذي اكتفى بمتابعة الكرة وهي تتهادي داخل الشباك.

ولكن جاء رد "البيانكونيري" سريعاً بعدها بست دقائق عبر هيغوايين مجدداً بعدما استقبل عرضية أرضية من الكولومبي خوان كوادرادو بتسديدة صاروخية في شباك رينا.

واستمرت إثارة الشوط الثاني بعدما أدرك البلجيكي درايس ميرتنز التعادل لنابولي بعدها بدقيقتين بعدما استغل خطأ فادح من الحارس نيتو الذي مرت الكرة من بين قدميه ليسكن الكرة داخل الشباك.

وتواصلت انتفاضة أصحاب الأرض بعدما سجلوا الهدف الثالث في الدقيقة 67 عبر لورينزو إنسيني الذي استغل توغل خوسيه ماريا كاييخون داخل المنطقة ثم استقبل تمريرته بقدمه مباشرة داخل الشباك.

وبهذا يضرب يوفنتوس، صاحب الرقم القياسي في الفوز بالبطولة (11 مرة) وحامل اللقب أخر عامين، موعدا في المباراة النهائية مع لاتسيو يوم 2 حزيران/يونيو المقبل على ملعب "الأولمبيكو" بالعاصمة روما.