"تريبل دابل" واحد يفصل وستبروك عن معادلة الرقم التاريخي

راسل وستبروك يواصل تألقه بتحقيقه الـ"تريبل دابل" السادس له على التوالي والأربعين هذا الموسم، لكن ذلك لم يجنّب فريقه أوكلاهوما سيتي ثاندر هزيمته الأولى بين جماهيره من أصل 9 مواجهات مع تشارلوت هورنتس وجاءت بنتيجة 101-113، في الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة.

وستبروك مسجلاً إحدى سلّاته (أ ف ب)
وستبروك مسجلاً إحدى سلّاته (أ ف ب)

واصل راسل وستبروك تألقه بتحقيقه الـ"تريبل دابل" السادس له على التوالي والأربعين هذا الموسم، لكن ذلك لم يجنّب فريقه أوكلاهوما سيتي ثاندر هزيمته الأولى بين جماهيره من أصل 9 مواجهات مع تشارلوت هورنتس وجاءت بنتيجة 101-113، في الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة.

وسجل وستبروك 40 نقطة مع 13 متابعة و10 تمريرات حاسمة، ليصبح رقم القياسي المسجل أوسكار روبرتسون في متناوله تماماً.

ويحمل روبرتسون الرقم القياسي وقدره 41 "تريبل دابل" (أي 10 أو أكثر في ثلاث نواح)، وحققه مع سينسيناتي روييلز خلال موسم 1961-1962.

وأمام وستبروك الذي ضمن وفريقه المشاركة في الـ"بلاي أوف" للمرة السابعة من أصل تسعة مواسم خاضها الفريق في أوكلاهوما سيتي بعد انتقاله من سياتل (كان اسمه سياتل سوبر سونيكس) عام 2008، ست مباريات متبقية حتى نهاية الموسم المنتظم من أجل تحطيم رقم روبرتسون.

وواصل غولدن ستايت ووريزر زحفه بثبات نحو حسم صدارة المنطقة الغربية والترتيب العام للدوري، بتحقيقه فوزه الـ11 توالياً والـ64 هذا الموسم وجاء على حساب ضيفه القوي واشنطن ويزاردز 139-115 بفضل جهود نجمه ستيفن كوري الذي سجل 42 نقطة، بينها 9 ثلاثيات، وأضاف 8 تمريرات حاسمة.

وحقق بوسطن سلتيكس فوزه الخمسين في الموسم المنتظم للمرة الأولى منذ 2010-2011 حين حقق 56 انتصاراً مقابل 26 هزيمة، محافظاً بالتالي على صدارة المنطقة الشرقية أمام كليفلاند كافالييرز حامل اللقب الذي حقق بدوره فوزاً صعباً بعد شوطين إضافيين على إنديانا بايسرز 135-130 في مباراة تجاوز خلالها نجما الفريقين ليبرون جيمس وبول جورج حاجز الأربعين نقطة.

ولم يجد بوسطن صعوبة تذكر في تحقيق فوزه الخمسين في 67 مباراة، إذ كان موفقاً في التسديد حيث نجح في 55,6% من محاولاته، ولم يشرك نجمه إيزياه توماس لأكثر من 24 دقيقة سجل فيها 19 نقطة، فيما ساهم جايلن براون بـ16 نقطة وكل من ماركوس سمارت وآل هورفورد بـ14 نقطة.

ومن جهة نيويورك الذي فقد الأمل في المنافسة على إحدى بطاقات الـ"بلاي اوف" الأربع المتبقية في المنطقة الشرقية، فبرز كورتني لي بتسجيله 16 نقطة في ظل غياب كارميلو أنطوني الذي يعاني من إصابة في ظهره، وديريك روز الذي لن يشارك في المباريات القليلة المتبقية لأنه سيخضع لعملية جراحية من أجل معالجة تمزق في غضروف ركبته اليسرى.