تعثر إنتر ميلانو يبعده أكثر عن دوري الأبطال

إنتر ميلانو يتعادل أمام مضيفه تورينو 2-2 وميلان يفوز على ضيفه جنوى 1-0، في المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

خيبة إيدر لإهدار إحدى الفرص (أ ف ب)
خيبة إيدر لإهدار إحدى الفرص (أ ف ب)

سقط إنتر ميلانو في فخ التعادل أمام مضيفه تورينو 2-2، في المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم. 

وأنقذ هدف التعادل الذي سجله أنطونيو كاندريفا انتر الذي بقي في المركز الخامس بفارق خمس نقاط عن المراكز المؤهلة لدوري الأبطال.

ووضع كاندريفا الكرة في المرمى الخالي في الدقيقة 62 بعد خطأ فادح من الحارس الإنكليزي جو هارت الذي فشل في التعامل مع كرة عرضية من كريستيان أنسالدي.

ومنح أفري أكواه التقدم لتورينو بعدما ألغى دانييلي باسيلي تفوق انتر بهدف الفرنسي جيفري كوندوغبيا في الشوط الأول.

وقال ستيفانو بيولي مدرب انتر لمحطة "ميدياست بريميوم" التلفزيونية: "في هذه النقطة دوري الأبطال ابتعد أكثر .. لأن الفرق المحيطة بنا تنطلق بسرعة. توقعت المزيد اليوم.. ربما قوة أكثر".

وأضاف: "علينا الاستعداد للمراحل الأخيرة .. والفوز بأكبر عدد ممكن من المباريات ونرى ما سيحدث في النهاية. الحصول على المركز الثالث لم يكن سهلا ابداً .. لكن أتيحت لنا الفرص للفوز".

وسافر انترناسيونالي إلى تورينو على خلفية فوزه المذهل 7-1 على أتلانتا الأسبوع الماضي وبدأ بشكل رائع عندما تقدم في الدقيقة 27 عن طريق كوندوغبيا الذي انطلق للداخل من اليمين وتفوق على اثنين من المدافعين قبل أن يضع الكرة في شباك هارت.

وبينما تحسن أداء انتر بشكل ملحوظ تحت قيادة بيولي فإن بعض نقاط الضعف المألوفة استمرت في الظهور واهتزت شباكه بعد خمس دقائق لاحقة حين استفاد باسيلي من أداء دفاعي ساذج أثناء ركلة ركنية ليضع الكرة برأسه في شباك الحارس سمير هاندانوفيتش.

وافتقد انتر الشكل الذي ظهر به ضد أتلانتا وتعين على هاندانوفيتش التصدي لسلسلة من الفرص قبل أن يضع أكواه أصحاب الأرض في المقدمة من عند حافة منطقة الجزاء في الدقيقة 59. 

وأصبح رصيد انتر 55 نقطة لكنه لا يزال في المركز الخامس بفارق خمس نقاط عن نابولي الذي يحتل حالياً المركز الثالث المؤهل إلى دوري الأبطال قبل مباراته ضد إمبولي اليوم الأحد. 

ويأتي تورينو صاحب المستوى المتذبذب في المركز العاشر برصيد 40 نقطة.

وتقدم ميلان للمركز السادس بفارق نقطتين خلف انتر بفوزه 1-0 على جنوى. 

وسجل ماتي فرنانديز الهدف الوحيد لفريق المدرب فينشنزو مونتيلا بتسديدة جميلة من فوق الحارس بعد مساهمة رائعة من جيانلوكا لابادولا في الدقيقة 33.